المثلث

ابنة الفنان الراحل شفيق كبها للشمس: "فقدنا اغلى ما نملك، والجرح سيبقى مفتوحًا طيلة الحياة حتى لو نال القاتل حكم الإعدام"

أصدرت المحكمة المركزيّة في حيفا، يوم امس الأحد، حكمًا بالسجن 14 عامًا، بحق مدان بقتل الفنان شفيق كبها، عام 2013.


وأدين الشاب، (22 عاما)، من مدينة أمّ الفحم، بالقتل غير العمد، كما حكم على شاب آخر من أمّ الفحم، بالسجن 3 سنوات، بعد إدانته بالمساعدة على تنفيذ الجريمة. 


إعلان

وأشارت لائحة الاتهام، إلى تعقّب المدانين للفنان شفيق كبها، في اليوم الذي جرت فيه انتخابات السلطة المحليّة، بينما كانا يستقلان دراجة نارية.


جدير بالذكر، أنّ المتهم الأساسي بقضية قتل شفيق كبها، لم يصدر الحكم بحقه حتى الآن. وأضافت لائحة الاتهام، إلى أنّه مع وصول كبها إلى مدخل مدينة أمّ الفحم، أطلقا النار عليه وفرا هاربين من المكان.


هذا وكان للشمس حديث مؤثر مع فاتن شفيق كبها ابنة الفنان الراحل التي قالت: "المحاكمات مستمرة منذ اربع سنوات، ونحن نشارك في كل جلسة بشكل عام، وقررنا منذ البداية مواصلة الاجراء القضائي حتى النهاية، والحكم الذي صدر لن يفيدنا شيئا لكن يخفف من المصيبة نوعا ما". 


واضافت: "اطلقت على الوالد اربع رصاصات من مسافة اقل من نصف متر، من مجرمين كانوا على متن دراجة نارية. والشعور بالصدمة خلال هذه القضية هو حين تكون في محكمة والقتيل هو والدك، ايضا تصدم حين تكون مغيبًا عن هذه الفئة من الناس في المجتمع، وفجأة تلتلقي بهم وبمن يدعمهم، اضافة الى انك تصبح بين ليلة وضحاها من العائلات المنكوبة، في حين كنت تساند هذه العائلات".


وتابعت ابنة الفنان الراحل في سياق حديثها مع الشمس: "للاسف جرائم القتل ان كات مع مغني او شخصية مشهورة او شخص آخر، فان العائلة تتلقى نفس المصاب، وبعد كل مرحلة تبقى العائلة لوحدها دون دعم من اي احد، لكن المصيبة الاكبر حين يذهب دم شخص هدرا ويغلق الملف ضد مجهول حينها فان الاثر سيكون صعبا جدا على العائلة، ومصيبة المجتمع العربي ازاء هذه القضايا كبيرة جدًا".


واستطردت فاتن: "اعي اننا نتحدث عن شخصية معروفة واثيرت ضجة وتدخل سياسيون لذا كان تحرك من قبل الشرطة للكشف عن القاتل، لكن احيانًا اشعر بتأنيب ضمير، لان هناك عائلات لا تتلقى الدعم من المجتمع، لذا ومن هنا ادعو الجميع لدعم عائلات الضحايا ومحاولة ايقاف ظاهرة العنف".


واخيرا لفتت الى ان جرح مقتل الوالد الفنان المرحوم شفيق كبها سيبقى مفتوحًا طيلة الحياة، حتى لو اخذ القاتل حكم الاعدام فلن يفيدنا شيئا ولن يعيد الوالد المرحوم الينا، وقالت: "فقدنا اغلى ما نملك وما بقي من اجراءات بحق القتلة لن يفيدنا شيئًا، لكن مع هذا فالقاتل يجب ان ينال جزاءه".


للاستماع للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد