أخبار البلد
تصوير ناشطين

لماذا قررت الشرطة اغلاق ملعب الجديدة قبل مباراة صفد؟ عفيف الحاج يوضح للشمس الأسباب



قررت مركزية الشرطة في منطقة عكا مؤخرًا اغلاق الملعب البلدي في قرية الجديدة، قبل المباراة المرتقبة بين الفريق المضيف ابناء الجديدة المكر وهبوعيل صفد والمرتقبة غداً الجمعة في الساعة الثالثة.


وحول اسباب هذا القرار تحدثت اذاعة الشمس مع عفيف الحاج عضو ادارة فريق الجديدة - المكر، وكانت ادارة الجديدة المكر ذكرت في تعقيبها ان" "الشرطة فرضت قيودًا قاسية قبل المباراة، حيث طالبت المجلس المحلي وادارة الفريق بانتداب 40 حارسًا و 10 رجال شرطة، كما وطالبت الفريق بتحديد كمية المشجعين في المدرجات لـ 500 فقط، وذلك بعد ان وصلت معلومات للشرطة مفادها ان اكثر من 1000 مشجع سيحضرون المباراة".

إعلان


وفي بيانه قال رئيس المجلس المحلي المهندس سهيل ملحم: "تصرف وسلوك الشرطة هو تصرف انفرادي متسرع وغير عقلاني اتخذ بدون تروي وبدون مشاورتنا، اذ لا يجوز اتخاذ القرار واعلانه ومن ثم إعلامنا في ذلك"، ويضيف ملحم: "كنت اتمنى من الشرطة ان تدعو الادارة والسلطة المحلية- والتي ترى بالشرطة شريك في فرض النظام بالفترة الاخيرة- للتباحث في هذه المسألة، هذا القرار به الكثير من الاجحاف بحق جديدة المكر وبحق فريق ابناء جديدة المكر وهذا القرار هو بمثابة ضربة قاضية للرياضة بجديدة المكر وللامال والتطلعات الكرويه في الارتقاء الى الدرجة الثانية، اذ ان هذه المباراة هي مباراة مصيرية وسيكون لها تبعات على استمرارية الدوري.


وأضاف: "كلي امل بعد ان تم تأجيل المباراة الى الاسبوع القادم ان لا تستمر الشرطة في هذه السياسة وان ترى فينا شريكاً فعلياً في اخذ اي قرار يتعلق بالمباراة. اتوجه للشرطة واطلب منها ان تسمح لنا باجراء المباراة على ملعب جديدة في الاسبوع القادم واننا نتحمل المسؤولية ادارة وسلطة محلية في فرض النظام داخل الملعب كما فعلنا في المباريات ضد نهاريا وكرمئيل وشلومي وغيرهم".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد