الجليل
توضيحية - الشرطة

روزي روحانا عضو مجلس عسفيا للشمس: "مجهولون استهدفوا منزلي بإطلاق نار كثيف، بعد تهديدات بسبب موقفي من الميزانية"




سرد عضو المجلس المحلي في عسفيا روزي روحانا، خلال حديثه مع اذاعة الشمس، حادثة اطلاق النار التي تعرض لها منزله منتصف ليلة أمس فقال:


إعلان

"بعد منتصف هذه الليلة، سمعت صوت اطلاق نار كثيف في الخارج، وتواصل اطلاق النار دون توقف، فخرجت لأستوضح المصدر، حيث فوجئت أن اطلاق النار استهدف منزلي بشكل مباشر، وأدى الى تضرر النوافذ بشكل كبير، وكنت في البيت لوحدي مع زوجتي اذ ان ابنائي برحلة سفر في الخارج".


وحول خلفية الحادثة أضاف: "تلقيت تهديدات في المدة الأخيرة عبر هاتفي، من قبل مجهولين، بسبب موقفي المعارض للميزانية في المجلس، حيث كنت الى جانب الفئة المعارضة، ولم اقدم شكوى للشرطة حول هذه التهديدات، اذ لم أتوقع أن تصل الأمور الى هذا الحدّ بسبب اختلاف في الرأي".


وتابع: "من أقدموا على هذا العمل هم جبناء، لأنهم لم يستطيعوا مواجهتي، وأنا أعمل كعضو في المجلس لخدمة الناس، وموقفي هو معارضة الميزانية لأجل مصلحة البلدة، كما تربطني علاقة حميمة برئيس المجلس المحلي".


هذا وتحقق الشرطة في الحادثة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد