محليات
توضيحية - pixapay

وفاة السيدة الثانية التي تعرضت لحريق المنزل في كفرياسيف

اعلن قبل قليل في مركز الجليل الطبي، عن وفاة السيدة الثانية من بلدة كفرياسيف، والتي اصيبت بجراح بالغة الخطورة قبل قرابة اسبوعين، جراء تعرض المنزل الذي تواجدت به لحريق.


وتبلغ السيدة المرحومة 78 عامًا، وقد عانت من حروق من الدرجة الثانية والثالثة، في مناطق مختلفة من جسدها، وقد نقلت الى المستشفى فور تخليصها من الحريق، ومنذ ذلك الحين وهي تعالج في قسم العناية المكثفة في المستشفى، حتى اعلن عن وفاتها صباح اليوم.


يذكر ان السيدة التي اعلن عن وفاتها اليوم، اثر الحريق هي ليندا توفيق شويري من كفرياسيف (79 عاما)، وسيشيع جثمانها اليوم في تمام الساعة الخامسة والنصف من كنيسة القديس جوارجيوس للروم الارثوذكس في كفرياسيف.


وكان قد اعلن اعلن يوم 25/04/2018 عن وفاة السيدة الاخرى وهي فلمينا توفيق شويري (69 عاما)، من كفر ياسيف، متأثرة بجراحها اثر احتراق المنزل.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.