قام وزير الدَّاخليَّة إيلي يشاي يرافقه مُساعدوه الثلاثاء بزيارة تعزية لبيت نجيب سرحان والد المرحوم إياس سرحان من المغار الذي لقي مصرعه في كارثة الكرمل. وكان في استقبال الوزير والد المرحوم وأقاربه ورئيس مجلس المغار المحلي المحامي فريد غانم وعدد من وجهاء القرية . وخلال الزِّيارة اشاد رئيس مجلس المغار المحلي بمناقب الفقيد إياس سرحان الذي قال عنه إنـَّه كان عمود الفرح في البيت وفقدانه يُعد خسارة كبيرة . أمَّا والد المرحوم فقد رحَّب بالوزير وأشاد بمواقفه وتمنى له النـَّجاح في جهوده التي يبذلها من أجل خدمة المواطنين الذين يمثلهم وقال سرحان : " هناك مسؤلون عن كارثة الكرمل ونحن لا نطلب الانتقام وقطع الرُّؤوس ولكننا نطلب استنتاج العِبَر " . وقال سرحان إنـَّه لا يوافق مع الضجة التي افتعلها عدد من ذوي العائلات الثكلى ضد رئيس الحكومة ووزير الدَّاخليَّة . أمَّا وزير الدَّاخليَّة فأعرب عن أسفه العميق للعائلة على فقدان ابنها وفقدان العائلات الأخرى التي ثكلت ابناءها في كارثة الكرمل. ونشير بان الوزير كان قد قام ايضا بزيارة تعزية الى عائلة اسامة نعامنه في عرابه وعرج ايضا على عائلة المرحوم وسيم ابو ريش حيث قدم تعازيه.

قام وزير الدَّاخليَّة إيلي يشاي يرافقه مُساعدوه الثلاثاء بزيارة تعزية لبيت نجيب سرحان والد المرحوم إياس سرحان من المغار الذي لقي مصرعه في كارثة الكرمل.
 
وكان في استقبال الوزير والد المرحوم وأقاربه ورئيس مجلس المغار المحلي المحامي فريد غانم وعدد من وجهاء القرية .

وخلال الزِّيارة اشاد رئيس مجلس المغار المحلي بمناقب الفقيد إياس سرحان الذي قال عنه إنـَّه كان عمود الفرح في البيت وفقدانه يُعد خسارة كبيرة .

أمَّا والد المرحوم فقد رحَّب بالوزير وأشاد بمواقفه وتمنى له النـَّجاح في جهوده التي يبذلها من أجل خدمة المواطنين الذين يمثلهم وقال سرحان : " هناك مسؤلون عن كارثة الكرمل ونحن لا نطلب الانتقام وقطع الرُّؤوس ولكننا نطلب استنتاج العِبَر " .

إعلان

وقال سرحان إنـَّه لا يوافق مع الضجة التي افتعلها عدد من ذوي العائلات الثكلى ضد رئيس الحكومة ووزير الدَّاخليَّة .

أمَّا وزير الدَّاخليَّة فأعرب عن أسفه العميق للعائلة على فقدان ابنها وفقدان العائلات الأخرى التي ثكلت ابناءها في كارثة الكرمل.

ونشير بان الوزير كان قد قام ايضا بزيارة تعزية الى عائلة اسامة نعامنه في عرابه وعرج ايضا على عائلة المرحوم وسيم ابو ريش حيث قدم تعازيه.

























































































0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد