يخيم الحزن الشديد على قرية يركا جراء فقدان الشاب ايمن الذي عرف بدماثة اخلاقه وعلاقاته الطيبة مع ابناء بلده وشعبه.

توفي في المستشفى الشاب المأسوف على شبابه ايمن رحمان حلبي (26 عاما) من يركا متأثرا بجراحه البالغة التي أصيب بها جراء اندلاع حريق في بيته قبل اسبوعين.

كان الشاب المرحوم يرقد للعلاج في المستسفى إلا أن محاولة انقاذ حياته باءت بالفشل وتم إعلان وفاته.

هذا ويخيم الحزن الشديد على قرية يركا جراء فقدان الشاب ايمن الذي عرف بدماثة اخلاقه وعلاقاته الطيبة مع ابناء بلده وشعبه.

إعلان



0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد