القدس

سماحة المفتي محمد حسين يتحدث للشمس عن الأجواء العامة في المسجد الأقصى عشية ليلة القدر والاستعدادات لها




تتزامن اليوم الجمعة اليتيمة، وهي الجمعة الرابعة والأخيرة من شهر رمضان المبارك، مع احياء ليلة السابع والعشرين، وهي احدى ليالي القدر، حيث يتوافد في العادة عشرات الآلاف من المواطنين نحو المسجد الأقصى، لاحياء هذه الليلة بالتعبد والقيام.


إعلان

وتحدثت اذاعة الشمس حول هذا الموضوع مع سماحة المفتي محمد حسين.


وأشار سماحة المفتي حسين، الى ان الليلة اليوم هي ليلة السابع والعشرين وهي تعتبر من ليالي القدر، لانها من الليالي المفردة، ويُجرى احياؤها من خلال توافد العديد من المصلين نحو المسجد الأقصى المبارك، لاحياء العبادات المختلفة والصلاة والتهجد والقيام حتى ساعات الصباح.


وتحدث عن فضائل ليلة القدر وأجرها الكبير وفق الشرع مستشهدًا بآيات واحاديث من القرآن الكريم والسنة.


هذا وتطرق الحوار مع سماحة المفتي الى التجهيزات اللوجستية، التي تدأب عليها دائرة الأوقاف في المسجد الأقصى المبارك، كل عام في مثل هذه الليلة، التي تشهد حشودًا كبيرة، اضافة كيفية تنظيم حركة المصلين وضبطهم، والاحتياطات اللازمة التي اتخذتها دائرة الاوقاف لحماية المصلين.


كما تحدث عن تحري هلال شوال يوم الاثنين القادم بهدف اعلان اليوم الأول من ايام عيد الفطر.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد