أفرجت محكمة الصلح في ريشون لتسيون امس، عن المشتبه بقتل المرحومة شادية مصراتي ام لطفلين من الرملة رميا بالرصاص قبل نحو أربعة اشهر ونصف، حن كانت داخل سيارتها وباغتها المسلحون واستهدفوها امام ناظري طفليها واردوها قتيلة.


وكانت الشرطة قد اعتقلت والدها وشقيقها بشبهة الضلوع بالقضية الا انها أفرجت نهما بشروط مقيدة، ولاحقا استمرت الشرطة بالتحقيقات وتوصلت قبل أسبوعين لمشتبه اخر تم تمديد اعتقاله للمرة الثانية بضعة أيام حتى اليوم، افرج عنه بشروط مقيده بالحبس المنزلي وكفالة مالية، وبهذا يغلف الملف امام مجهول

إعلان

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد