يافا والمركز

مسيرة غاضبة بيافا لتخاذل الشرطة في الكشف عن حادثة مقتل الشاب مهدي السعدي من قبل شرطي



شارك العشرات من سكان يافا في مسيرة غضب يوم امس السبت في يافا، احتجاجا على تخاذل الشرطة في الكشف عن تفاصيل حادثة اطلاق الرصاص من قبل شرطي على الشاب مهدي السعدي، حتى الموت قبل عدة اشهر. 



إعلان

المشاركين هتفوا "يا شهيد ارتاح ارتاح واحنا منكمل كفاح"، "كلنا مهدي السعدي"، وغيرها من الشعارات التي تندد بسياسة الشرطة.


وقال احد المشاركين: "الشرطة ما زالت تتخاذل في قضية جريمة مقتل الشاب مهدي، وترفض ان تعطي اي تفاصيل جديدة حول الشرطي الذي نفذ الجريمة، لا سيما ان هذا الشرطي مكانه بحب ان يكون في السجن، لانه قتل انسان بدم بارد". ثم قال: "لن نقف مكتوفي الأيدي، بل سنواصل نضالنا حتى النهاية ولن نسكت عن حقنا ولا بأي شكل من الأشكال". 

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد