الجليل

مازن غنايم للشمس: "سنؤدي واجب العزاء لاهالي الضحايا في حرفيش والمغار، والواجب تسريع دفن ضحايا ام الفحم"

عقب العملية التي حصلت في باحات المسجد الأقصى فجر يوم الجمعة الماضي، والتي ادت الى مقتل ثلاثة شبان من مدينة ام الفحم اضافة الى شرطيين من حرفيش والمغار، واحداث اطلاق النار والقاء قنبلة على مسجدين في بلدة المغار، وتبعات ذلك على المجتمع العربي، تحدثت الشمس مع السيد مازن غنايم رئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية.


وقال السيد مازن غنايم: 

"اؤكد اننا والطائفة المعروفية في البلاد بعلاقة طيبة، واوجه رسالة لكل من يصطاد في المياه العكرة اننا ابناء شعب واحد، وهناك الكثير ممن انتقد ردة الفعل للقيادات العربية، لكن ما حصل مؤلم جدا وموقفنا واضح اننا ضد اي كفاح مسلح، وقيادة المجتمع العربي تقف ضد هذا العمل".

إعلان


واضاف: "نحن باتصال مع الشيخ موفق طريف وسنذهب للعزاء ونقدم الواجب لاهالي الضحايا في المغار وحرفيش، وخلال يومين سنكون لدى اخوتنا في حرفيش والمغار، والطائفة المعروفية جزء منا، ونحن ابناء شعب واحد".


وتابع في سياق حديثه للشمس: "لا يمكن ان يكون اجماع من قبل الطائفة المعروفية على حادث الاعتداء على المساجد في المغار، انما هم يستنكرون هذا العمل، وبالنسبة لضحايا ام الفحم فإكرام الميت دفنه ويجب الاسراع بدفنهم، علما اننا لا نرجو ان يتكرر هذا العمل الذي اقدم عليه الشبان".


هذا ولفت الى ان الجماهير العربية تعتز بهويتها الوطنية، واذا عزمت السلطات على هدم بيوت ضحايا ام الفحم فنحن سنرفض هذا العمل لاننا مواطنون في الدولة ولن نسمح بهذا، كما لم نسمع انهم هدموا بيت احد من المواطنين اليهود الذين اقدموا على قتل مواطنين عرب.


للاستماع للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد