أخبار البلد
تصوير ناشطين

ما نهاية أحداث العنف التي تشهدها رهط؟ رئيس البلدية يتحدث للشمس


حول الأحداث المأساوية التي تشهدها مدينة رهط، جراء حوادث العنف، وخلفيتها، والتي كان آخرها اطلاق النار على مركبة رئيس البلدية، تحدثت اذاعة الشمس مع الشيخ فايز ابو صهيبان؛ رئيس بلدية رهط، وتساءلت معه حول الحلول الممكنة لمعالجة هذه المشاكل في المدينة.


وقال فايز ابو صهيبان للشمس: "بداية هذه الأحداث تعود الى خلاف حول قطعة ارض بين عائليتن قبل 5 سنوات، دون ان تتمكن سلطة تطوير البدو في النقب، من توفير حل لهذه المشكلة، ولذا فقد تطور الخلاف الى شجارات واحداث عنف بين هاتين العائلتين، والتي حصدت ارواح، حيث قنل خلالها احد الشبان، بالاضافة الى تعرض مهندس البلدية لإطلاق النار وتعرض مركبتي لإطلاق النار ايضًا يوم الجمعة الماضي وإحراق منزلين، ما ادى الى اصابات.

إعلان


وأضاف فايز ابو صهيبان: "نحاول لملمة الجراح وإدخال وسطاء لوضع هدنة وحل لهذه القضية".


وكانت الحركة الإسلامية في رهط قد استنكرت الاعتداء على بيت وسيارة الشيخ فايز ابو صهيبان رئيس البلدية، بعد أن ترجل من سيارته بوقت قصير مساء اليوم الجمعة الماضي، وحمّلت الوزير أردان والشرطة مسؤولية التهاون بسلامته.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد