أخبار البلد
توضيحية - الشرطة

ايلي ليفي للشمس: "الفتى المغدور من نهاريا تواجد في المكان الخطأ في الوقت الخطأ، وعلى الشرطة وضع حد لعصابات الإجرام"


حول الحادثة المأساوية التي وقعت في مدينة نهاريا قبل يومين، والتي تخللها حادثة اطلاق نار باتجاه شاب عربي من عكا، واصيب من خلالها الفتى "آفي تسيتسوشفيلي" من نهاريا البالغ من العمر 17 عامًا، والذي لقي مصرعه لاحقًا، تحدثت اذاعة الشمس مع الصحافي ايلي ليفي من القناة 13


وأشار ليفي الى ان الفتى تواجد في المكان الخطأ في الوقت الخطأ، حيث كان خارجًا من محل تجاري حين وقع حادث اطلاق النار، الذي تخلله اطلاق الرصاص باتجاه شاب عربي يبلغ من العمر 28 عامًا من مدينة عكا، وأصيب بـ 7 رصاصات في القسم السفلي من جسده، واصيب بصورة خطرة، فيما اصابت رصاصة قاتلة اخرى الفتى وأدت الى مصرعه متأثرًا بجراحه الخطيرة.

إعلان


يذكر ان الفتى المغدور كان يدرس في الصف الثاني عشر.


ونوه ايلي ليفي الى أن الحادثة تسببت بتراجيديا لمدينة نهاريا، وعلى الشرطة أن تضح حدًا لعصابات الإجرام في الدولة، لافتًا الى ان بعض افراد عصابات الاجرام نقلوا اماكن سكنهم الى نهاريا ومعلوت وكرميئيل، ومنهم الشاب الذي اصيب من مدينة عكا والذي نقل مكان سكنه الى مدينة نهاريا.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد