فلسطيني

عقب الافراج عن المتهم بقتل عائشة الرابي، زوجها للشمس: القانون الاسرائيلي يُطبق على طرف واحد فقط




رفضت المحكمة المركزية التماس المحكمة العليا، في قضية مقتل عائشة الرابي، وقررت اطلاق سراح القاصر المتهم بقتلها.

إعلان

وقد تحدثت اذاعة الشمس مع السيد يعقوب الرابي زوج المرحومة عائشة فقال: "استأنفنا على القرار لكنهم رفضوا الاستئناف، وهذه ليست اول قضية تراوغ المحاكم بها، وهم يلعبون بالأحكام كيفما يريدون، واعتبر هذه المحاكم عنصرية لانها تحاكم طرفا واحدا فقط، وهم يطبقون القانون على طرف واحد فقط، وها هو المتهم بقتل المرحومة عائشة يفرج عنه بعد 6 شهور افراجا كاملا، ونحن اللذين ندفع الثمن، وأفرج عنه لكونه قاصرًا فقط".


واضاف: "القانون يطبق على طرف واحد فقط، ورغم ان الادلة موجودة الا انهم يشككون بكل شيء".


وتابع: "رغم قرار الافراج عن المتهم الا اني ساواصل الاجراءات القضائية، ولن افقد الأمل، علما اني اشارك في الجلسات، لكن منعت من حضور الجلسة التي تواجد بها المتهم كي لا اتعرف عليه".


يذكر ان المرحومة عائشة الرابي من قرية بديا لقيت حتفها بعد تعرضها لحجر ثقيل القي عليها من قبل مستوطنين حين كانت عائدة الى البيت مع زوجها بداخل السيارة بتاريخ 12/10/2018 بالقرب من مستوطنة رحاليم.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد