النقب والجنوب

طفل من رهط يفارق الحياة لكنه ينقذ حياة 4 مرضى

أعلنت عائلة الطفل المرحوم محمد ابو سنجر (9 سنوات)، من رهط، والذي توفي يوم الخميس الماضي، متأثراً بجراحه البالغة جراء تعرضه لحادث طرق وقع قبل أيام، اعلنت انه أنقذ حياة 4 مرضى كانوا بحالة خطيرة، وذلك بعد التبرع بأعضاء جسم الطفل.


ووفق التفاصيل كانت زراعة الأعضاء كالتالي:

- زرع قلب الطفل، لفتى يبلغ من العمر 14 عاما، في مستشفى شنايدر.

إعلان

- زرع الكبد لشابة (36 عاما) في مستشفى ايخيلوف.

- زرع كلية وبنكرياس لشاب (36 عاما) في مستشفى ايخيلوف.

- زرع الكلية الأخرى لطفلة (5 سنوات) في مستشفى شنايدر.


وأفيد أن جميع العمليات أجريت بنجاح كبير، وأن المرضى يتواجدون في المستشفيات بحالة جيدة وبتحسن مستمر.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد