محليات

د.منصور عباس، السيد محمد بركة والشيخ موفق طريف يرفضون الاعتداء على المقدسات وينادون بوحدة المجتمع العربي

في ساعات ما قبل فجر اليوم الاثنين في المغار اقدم مجهولو الهوية، على القاء قنبلة هلع في الحي الشمالي، اتجاه المسجد الكائن هناك، دون تسجيلها اي اصابات او اضرار.


لاحقًا نحو ساعات الفجر وقرابة الساعة 03:30 تم اطلاق نار في الحي الشرقي اتجاه المسجد الكائن هناك، مما اسفر عن تسجيل اضرار مادية باحدى النوافذ هناك دون تسجيل اصابات بشرية.


إعلان

حول تبعات هذا الموضوع حاورت الشمس كلا مع د.منصور عباس نائب رئيس الحركة الإسلامية وابن قرية المغار، وكذلك السيد محمد بركة، وايضا الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية.


وقال د. منصور عباس للشمس:

"قرابة الساعة الواحدة ليلا سمعنا صوتًا وهرعنا نحو مصدر الصوت، واكتشفنا القاء قنبلة في الجهة الشمالية للبلدة في المسجد هناك، كما القيت قنبلة تجاه مسجد آخر، اضافة الى اطلاق النار في حي آخر، وكما يبدو كانت هناك مجموعة شباب طائشين اقدموا على العمل وتم التعرف عليهم والشرطة تعالج الموضوع، ايضا قيادة البلد تعاملت مع الموضوع بسرعة، وهذه مجموعة شاذة اقدمت على عمل جبان بهدف نشر الفرقة بين ابناء البلد الواحد".


واضاف: "لا شك ان احداث القدس التي رفضناها وادت الى مقتل شابين احدهما من المغار وآخر من حرفيش هي التي سببت هذا التصعيد في المغار، رغم ان اهالي الفقيدين اوصوا بعدم اثارة الوضع".


وتابع: "المقصود لم يكن ابناء الطائفة الدرزية انما الاحداث المحيطة بالأقصى ونحن رأيناها من هذه الزاوية، لكن غفلنا عن جانب آخر وهو النسيج الاجتماعي وضرورة الحفاظ عليه، علما ان جميع اهالي المغار بكافة طوائفها حزنوا على الفقيد، وجميع ابناء الطوائف خاصة الاسلامية ادوا واجب العزاء لعائلة الفقيد، وبلدة المغار تعيش حالة انسجام سلمي واهلها موحدون قبل الحادثة وبعدها، وما حصل هو اعتداء على المساجد لكن بلدة المغار ستتجاوز هذه الحالة".


وفي ذات السياق تحدثت الشمس مع السيد محمد بركة رئيس لجنة المتابعة العليا الذي قال:

"العمل هو انفلات غير مقبول ومرفوض، وهذا يعبر عن جهل من قبل مجموعة شبان طائشين، وردود فعل القيادة منضبط ويوصي بقطع دابر كل فتنة، ونحن لا نقبل اي عتداء على اي مكان عبادة لكافة الطوائف وهذا فوق كل اعتبار. مهما كان الهم صغيرا يجب ان نخففه، وبيان المتابعة كان مسؤولا وشاملا والنضال يجب ان يكون سلميًا وسياسيًا وليس مسلحًا".


وتسائل عبر الشمس: "ما الذي جمع شبان من ام الفحم وافراد الشرطة في المسجد الأقصى، هو الاحتلال للمسجد الاقصى والظروف المحيطة به، علاقتنا مع ابناء الطائفة المعروفية جيدة وستستمر رغم كل ما حصل، هناك غضب واضح ازاء ما حصل ونحن بتواصل مع الشيخ موفق طريف للقيام بخطوات احتجاجية".


وتابع: "نعمل على بناء جدول زمني متفق عليه، ونؤكد على اننا شعب واحد، لكن هناك من يسمسر في هذا الموضوع، يجب ان نعمل بعيدًا عن دسائس الفيسبوك ويجب ان نحافظ على النسيج الاجتماعي لانه هو الذي يجلب المحبة".

كم تحدثت الشمس مع فضيلة الشيخ موفق طريف رئيس الطائفة الروحية الدرزية الذي اكد شجبه واستكاره لكل عمل مشين على اي مكان مقدس، وقال: "نحن ضد كل شخص يدنس ويعتدي على اي مكان مقدس، واذا لم يكن هناك شجب فالاعشاب الضارة ستستمر بعملها. تمر علينا ظروف عصيبة بعد مقتل شرطيين درزيين، لكن لا يمكن ان نسمح بالسيطرة على الشارع برمته، وكل عمل مشين يجب شجبه".


واضاف: "هناك اعشاب ضارة في مجتمعنا يجب اجتثاثها، ونحن باتصال مع جميع قياديي المجتمع لاجل احتواء الازمة وستكون امور عملية في القريب"


للاستماع للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد