احتفلت مدرسة الواصفيّة الابتدائيّة في مدينة الناصرة الاربعاء بيوم الميلاد الذي تضمّن في بدايته قدّاس العيد بالطابع الروحاني، وقصّة الميلاد وقصّة بابا نويل.

وأكمل الطلاب يومهم بمشاركة الاهل في "اليوم الميلادي" الذي تضمّن فعاليات تجسّد معنى الميلاد، والمحبّة والفرح. وقد تضمّن يوم الميلاد مسرحيّات، وعرضا للكشاف، وألعابا وبازارا صغيرا. 

كما لاقى "اليوم الميلادي" اقبالا كبيرًا من قبل الاهالي والطلاب، والذي تكلّل ببسمة كبيرة مرسومة على وجه كلّ شخص شارك في هذا اليوم.

إعلان

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد