قدمت النيابة العامة الى المحكمة المركزية في الناصرة صباح اليوم الاحد لوائح اتهام بحق 5 شبان من بسمة طبعون، وهم كايد صالح كليبات 36 عاماً، هشام خالد نعراني 35 عاماً، موسى خالد نعراني 34 عاماً، امير خالد نعراني 33، وبلال منذر نعراني وهو شرطي في حرس الحدود يبلغ من العمر 22 عاماً، ووجهت لهم النيابة العامة تهم محاولة القتل، التآمر من اجل تنفيذ جريمة، حيازة السلاح غير المرخص، اطلاق نار في منطقة مأهولة بالسكان ومخالفات اخرى. وحسب لائحة الاتهام فان المتهمين الخمسة خرجوا باتجاه بيوت احدى العائلات المتخاصمة في الناصرة، على خلفية النزاع بين عائلتي زعبي (حمودة) وشتيوي (سعيفان) في الناصرة، بنية اطلاق النار، وفي طريقهم صادفوا رجال الشرطة في المكان، وهنالك دار بينهم تبادل اطلاق نار، وتم القاء قنبلتين باتجاه عناصر الشرطة. واضافت لائحة الاتهام: "تم تجنيد بلال من قبل قريبه من اجل تنظيف وتشغيل السلاح، وهو كان ينتظر باقي المتهمين بعد تنفيذ عملية اطلاق النار التي كان مخطط لها في قرية نين، وكان على اتصال معهم". وطلبت النيابة العامة من المحكمة تمديد اعتقال المتهمين حتى انتهاء الاجراءات القانونية بحقهم .

قدمت النيابة العامة الى المحكمة المركزية في الناصرة صباح اليوم الاحد لوائح اتهام بحق 5 شبان من بسمة طبعون، وهم كايد صالح كليبات 36 عاماً، هشام خالد نعراني 35 عاماً، موسى خالد نعراني 34 عاماً، امير خالد نعراني 33، وبلال منذر نعراني وهو شرطي في حرس الحدود يبلغ من العمر 22 عاماً، ووجهت لهم النيابة العامة تهم محاولة القتل، التآمر من اجل تنفيذ جريمة، حيازة السلاح غير المرخص، اطلاق نار في منطقة مأهولة بالسكان ومخالفات اخرى.

وحسب لائحة الاتهام فان المتهمين الخمسة خرجوا باتجاه بيوت احدى العائلات المتخاصمة في الناصرة، على خلفية النزاع بين عائلتي زعبي (حمودة) وشتيوي (سعيفان) في الناصرة، بنية اطلاق النار، وفي طريقهم صادفوا رجال الشرطة في المكان، وهنالك دار بينهم تبادل اطلاق نار، وتم القاء قنبلتين باتجاه عناصر الشرطة.

واضافت لائحة الاتهام: "تم تجنيد بلال من قبل قريبه من اجل تنظيف وتشغيل السلاح، وهو كان ينتظر باقي المتهمين بعد تنفيذ عملية اطلاق النار التي كان مخطط لها في قرية نين، وكان على اتصال معهم".

إعلان

وطلبت النيابة العامة من المحكمة تمديد اعتقال المتهمين حتى انتهاء الاجراءات القانونية بحقهم .

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد