محليات

اغتصاب الفتاة في منطقة الشاغور: النقيب ميادة كبت تابعت الملف مع أهل الضحية تتحدث للشمس

:
:

تحدثت اذاعة الشمس صباح اليوم مع النقيب ميادة كبت، حول حادثة اغتصاب الفتاة من منطقة الشاغور، حيث قالت: "تلقينا البلاغ في تاريخ 03.03.2021 حوالي الساعة 16:30 من أهل الضحية عن اختفائها من حوالي ساعتين، وبعدها حوالي الساعة السادسة تلقينا بلاغ عن عودتها للبيت، وطلبنا من الضحية الادلاء بإفادتها، فوصلت لمركز الشرطة مع شقيقتها، وفي التحقيق، أدركنا أنّه لم يكن مجرد غياب عن المنزل، إلا أنّ الضحية تراسلت عبر لعبة بابجي مع شخص، ولاحقا وصل إلى بيتها واصطحبها معه، وقام بنقلها إلى أحد كروم الزيتون في منطقة الشاغور واغتصبها برفقة أصحابه لمدة ساعات وبشكل وحشي ومقزز." .


وجاء في بيان الشرطة: "قمنا بتشكيل قاعدة أدلة ضد الشبان الخمسة بينهم 3 أشقاء وابن عمهم من الرامة وآخر من البعنة ويستدل من لائحة الاتهام أن "أحد الشبان خدع الفتاة عن طريق لعبة ’بابجي’، إذ كانت تلعبها مع شخص يهودي وطلب من أحد المتهمين أن يترجم ووفقا للاتهام فإن "المتهم تواصل معها وأقنعها بأن يحضر لاصطحابها وقام بنقلها إلى أحد كروم الزيتون في منطقة الشاغور، وهناك أقدم على تخديرها واغتصابها واتصل بأصحابه الذين شاركوه جريمة الاغتصاب لمدة ساعات وبشكل وحشي، إذ تسببوا بإصابتها ونقلها لتلقي العلاج في المستشفى".



0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.