محليات
pixapay

الشمس تطرح تساؤلاتها حول تدخل "الشاباك" في جهاز التعليم العربي ومضامينه مع د.شرف حسّان


كشف موقع واينت امس الخميس، عن اجتماع بين مسؤولين في جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) وبين مدير عام وزارة التربية والتعليم شموئيل أبوآب، بمشاركة  مدير دائرة التعليم العربي في الوزارة، عبد الله خطيب، في تشرين الثاني الماضي، تمحورت حول المدارس العربية في البلاد والقدس. 


وذكر الموقع ان أبوآب استعرض خلال الاجتماع ما يحدث في أوساط الطلاب في المدارس العربية، وناقش أهدافًا "أمنية" مثل منع دخول معلمين "إسلاميين متطرفين" إلى المدارس، بذريعة تقديم لوائح اتهام ضد أربعة معلمين من النقب، عام 2015، نسبت إليهم الترويج لمضامين "داعشية" في المدارس، واستُعرضت خلال الاجتماع تقارير حول "اتجاهات التعليم غير الرسمي بين الطلاب العرب ومشاركتهم في حركات ومنظمات شبيبة".

إعلان


كما ناقش المجتمعون الخطة الخمسية لوزارة التربية والتعليم في القدس ومحاولات غرس المنهاج الدراسي الإسرائيلي في مدارس القدس، واستُعرض في الاجتماع كافة برامج الوزارة للمجتمع العربي كله، وبحثوا في تأثير هذه البرامج على المجتمع العربي، وكذلك الخدمة الوطنية للشبان في المجتمع العربي.

 

وكان مركز عدالة، قدم التماسًا إلى المحكمة العليا، عام 2004، يطالب بوقف التعاون بين الوزارة والشاباك، كما طالب تقرير "لجنة دوفرات"، عام 2005، بإلغاء هذا المنصب. وقد ألغي المنصب حينها. 


وتحدثت اذاعة الشمس حول هذه الموضوعات مع د.شرف حسّان: مدير لجنة متابعة قضايا التعليم العربي.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد