محليات

ابراهيم حجازي للشمس: "شعبنا بحالة غليان وهدف قافلة السيارات إرسال رسالة لصنّاع القرار والتعبير عن الغضب وإحداث شلل حقيقي"




حول برنامج قافلة السيارات التي اعلنت عنها لجنة المتابعة، والتي ستنطلق يوم غد الخميس نحو مباني الوزارات، وعن نقاط التجميع والأهداف، تحدثت اذاعة الشمس مع الأستاذ ابراهيم حجازي رئيس لجنة العمل الشعبي في لجنة المتابعة.

إعلان


وقال حجازي للشمس، ان التجمع سيكون في مكانين مركزيين، الأول في مجد الكروم عند المدخل الشرقي، والثاني في مفرق سقاطي شوكت.


وحول اهداف هذا النشاط أوضح أن: "الهدف هو ارسال رسالة الى صنّاع القرار، والتعبير عن الغضب الشديد، ولنحدث شللًا حقيقيًا في ساعات الصباح، فشعبنا بحالة غليان، ونأمل مشاركة كبيرة من ابناء مجتمعنا، ونتوقع انطلاق مئات السيارات، والسلطات المحلية تجندت بالكامل للمشاركة في هذه القافلة".


وتابع: "سنواصل الضغط على صنّاع القرار، لنوصل رسالة اننا قادرين أن نفعّل قوة، وأن على المؤسسة ان تقوم بواجبها تجاه هذا الشعب الأعزل".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد