تسويق
موقع الشمس

وضع حجر الأساس للمجمع التجاري’سيفين‘ في ام الفحم

الشيخ خالد حمدان – رئيس البلدية: نأمل ان تكون هذه الشراكة نموذجا يحتذى به نحو تشجيع هذا النوع من الشراكات".

نظم هذا الاسبوع في مدينة ام الفحم، وبمشاركة عربية يهودية، حفل لوضع حجر الاساس للمجمع التجاري الجديد "سيفين" الذي سيقام على الشارع الرئيسي وادي عارة، في مدخل المدينة، شراكة بين عائلة قحاوش من ام الفحم وشركتي "ريكع" و"ميداس"، حيث شارك في الحفل رئيس البلدية الشيخ خالد حمدان ورئيس مجلس عارة - عرعرة المحامي مضر يونس، ومدير عام سلطة التطوير الاقتصادي للوسط العربي في مكتب رئيس الحكومة ايمن سيف، ومسؤولون في الشركات المساهمة ورجال اعمال عرب ويهود وعدد من اهالي مدينة ام الفحم والمنطقة.

وتحدث في الحفل، والذي تولت عرافته الإعلامية الزميلة مقبولة نصار، كل من المحامي وسام قحاوش - نائب رئيس بلدية ام الفحم، متحدثا باسم عائلة قحاوش صاحبة الملكية على الارض التي سيبنى عليها المجمع التجاري، ويوآف كبلان - مدير عام شركة "ريكع"، والشيخ خالد حمدان، وايمن سيف، والبروفيسور تسفي اكشطاين - عميد كلية الاقتصاد وإدارة الاعمال في المركز الاكاديمي هرتسليا ونائب عميد بنك اسرائيل السابق.

هذا وعلم ان المرحلة الاولى من المجمع التجاري - الترفيهي ستمتد على مساحة نحو عشرة دونمات، وستضم عشرات المحال التجارية لشبكات قطرية معروفة في مختلف مجالات التسويق والمبيعات، بالإضافة الى مقاه وأماكن ترفيه وغيرها من المحلات. وستيتهي العمل من المرحلة الاولى خلال 20 شهرا، وانه سيوفر اماكن وفرص عمل للمئات من الايدي العاملة من العرب واليهود.

إعلان

كما ان المركز التجاري الجديد "سيفين" سيبنى على افضل وأحدث التخطيطات الهندسية العصرية بتناسق تام مع طبيعة المنطقة والموقع الجذاب الذي سيقام عليه في وادي عارة على جانب الشارع الرئيسي وادي عارة.

وفي حديث مع الشيخ خالد حمدان – رئيس بلدية ام الفحم – حول هذا الموضوع عقب قائلا في حديث مع الشمس: "اولاً، مشروع من هذا النوع نحن نباركه ونتمنى له التوفيق والنجاح ونعتبره مشروعا لام الفحم وكل منطقة وادي عارة، وقطعا على مدخل البلد هذا سيعطي واجهة جميلة، كما انه سيزيد من امكانيات تشغيل اكثر لأبنائنا وبناتنا، وفي المجال التجاري هذا سيرفع من قيمة ام الفحم ولا ننسى الجانب التسويقي لمدينة أم الفحم، ونأمل ان تكون هذه الشراكة نموذجا يحتذى به نحو تشجيع هذا النوع من الشراكات".





0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد