محليات

د. نائل الياس: ما بدنا كل آخر الشهر نروح على وزارة المالية ليشحودنا شوية مصاري نسكر فيهم الشهر

:
:

نحن على شفا هاوية

شارك مئات الأطباء والممرضين والطواقم الإدارية والمهنية من سبعة مستشفيات أهلية في جلسات طارئة من خلال تطبيق الزوم وذلك لبحث الصعوبات الاقتصادية الجمة التي تواجهها جراء الإجحاف والغبن القائم تجاه هذه المستشفيات.

تمت الجلسات الطارئة في كل من مستشفى هداسا، مستشفى الناصره - الإنجليزي، المستشفى الفرنسي، مستشفى العائلة المقدسة، مستشفى شعريه تسيديك، لنيادو ومعيانيه يشوعاه

إعلان

الدكتور نائل إلياس مدير المستشفى الفرنسي للعاملين وشرح لهم عن نضال مستمر منذ سنوات من أجل الحصول على المساواة، لكن وزارة المالية تعطي وعودات لكنها لم تفِ بهذه الوعودات، وأضاف لقد حان الوقت بمساواتنا مع المستشفيات الحكومية لأن مرضانا يستحقون المساواة مع المرضى في تل أبيب.

وكذلك تحدث مدراء المستشفيات الأخرى عن أهمية دعم وزارة المالية لهذه المستشفيات ومساواتها مع المستشفيات الحكومية وخاصة في ظل الظروف الصعبة التي تواجهها طواقم هذه المستشفيات لمحاربة جائحة كورونا.

وفي نهاية هذه الجلسات تقرر مواصلة مسيرة الإحتجاجات حتى الحصول على مطالب المستشفيات بالمساواة التامة في الميزانيات

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد