أخبار البلد
تصوير ناشطين

الموافقة على طلبات رؤساء مجالس كفركنا والمشهد والرينة المتعلقة بشارع 754 لحل أزمة السير


عقد نواب القائمة المشتركة د. منصور عباس وأسامة السعدي، ورؤساء المجالس المحلية: د. يوسف عواودة رئيس مجلس كفركنا، ووجيه سليمان رئيس مجلس المشهد، وجميل بصول رئيس مجلس الرينة،امس الأربعاء، جلسة عمل مع المدير العام لشركة الطرقات الوطنية "نتيفي يسرائيل" نيسيم بيرتس، من أجل حل أزمة السير ومتابعة تقدم العمل ومشاريع التوسعة والتطوير في شارع رقم 754 بين كفركنا، المشهد والرينة، والتي تأتي استمرارًا ومتابعةً لقرارات الجلسة السابقة التي عقدت قبل نحو أسبوعين مع وزير المواصلات "بتسلئيل سموطريتش" ومع مدير "نتيفي يسرائيل" والتي حضرها أيضا النائبان د. أحمد الطيبي وهبة يزبك.


وقد أعلن مدير "نتيفي يسرائيل" خلال هذه الجلسة عن موافقته على جميع الطلبات التي قدمها نواب المشتركة ورؤساء ومهندسو المجالس الذين حضروا الجلسة، الأمر الذي ترك انطباعًا طيبًا لدى الجميع بقرب انفراج الأزمة في الشارع مما سيسهل حركة السير أمام الأهالي والسائقين.

إعلان


ومن بين الطلبات التي تمت المصادقة عليها خلال الجلسة:

- توسعة الشارع بالاتجاه من محطة البنزين في كفركنا وحتى دوار الرينة لمسلكين اثنين، مع ضمان تنظيم معبر دخول لحي "ابن بيتك" في كفركنا. حيث سيتم خلال النص الأول من هذا العام إنهاء التخطيط للمشروع، وبدء تنفيذه مع بداية الربع الثالث من هذا العام.

- توسعة دوار المشهد لمسلكين وكذلك توسعة دوار الرينة لمسلكين، مع تنظيم جميع المفترقات الموصلة له بما يخفف من أزمة السير داخله وحوله، يشمل ذلك نصب إشارة ضوئية على مدخل حي جبل سيخ "هار يونا" لتخفيف تأثيره على الدوار. وسيستمر تواجد "مراقب السير" الذي بدأ اليوم عمله لحين وضوح جدوى وجوده على التخفيف من أزمة السير، والاتفاق على تقديم ساعة عمله إلى الساعة السابعة صباحا. ومستقبلًا وحين يتم مد خط سكة الحديد في المنطقة سيتحول الدوار إلى مفرق كبير مع جسور ممتدة توزع حركة السير بشكل سلس.

- كما تم الموافقة على توسعة وتعبيد وصيانة الشارع الرئيسي داخل بلدة الرينة، وتطوير الأرصفة والإضاءة فيه.

- كذلك تمت الموافقة على فتح معبر للأراضي الزراعية لأهالي المشهد شمال شارع 77 من مفرق المنطقة الصناعية "تسيبوريت"، مما سيمكّن مزارعو القرية من الوصول إلى أراضيهم مباشرة بعد أن تم إغلاق المنفذ لها بعد توسعة شارع 77 الأخيرة. وسيبدأ العمل في فتح المعبر في شهر نيسان القادم.

- كما تمت الموافقة على رصد ميزانية لأعمال الهندسة والتطوير وتوسعة الشارع الرئيسي داخل كفركنا بما يشمل تعويض الأهالي، وسيتم إرسال الموافقة على الميزانية بشكل فوري للمجلس المحلي.


يذكر أنه شارك في الجلسة اليوم في مكاتب الشركة الوطنية للطرقات كل من: نائبي القائمة المشتركة د. منصور عباس وأسامة السعدي، كما شارك في الجلسة رؤساء المجالس المحلية: د. يوسف عواودة رئيس مجلس كفركنا، ووجيه سليمان رئيس مجلس المشهد، وجميل بصول رئيس مجلس الرينة، وكذلك الأستاذ عبد الحكيم طه نائب رئيس مجلس كفركنا، ومهندس مجلس المشهد خالد شحادة، ومهندس مجلس الرينة غازي مصالحة، وماجد عواودة القائم بأعمال مهندس كفركنا، إضافة للطاقم المهني لشركة "نتيفي يسرائيل".


هذا وتحدثت اذاعة الشمس مع مهندس مجلس المشهد خالد شحادة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد