أخبار البلد
مصدر الصور: سميرة حاج يحيى

مسلسل الجريمة مستمر: مصرع سمارة سمارة من الطيرة بإطلاق النار ومقتل المشتبه برصاص الشرطة

سميرة الحاج يحيى





لقي سمارة سمارة في الثلاثينات من عمره من مدينة الطيرة مصرعه ليلة امس الأربعاء جراء تعرضه لإطلاق النار خلال وجوده في محله التجاري، فيما طاردت الشرطة المشتبه بإطلاق النار واطلقت النار عليه، ما ادى الى اصابته بصورة خطيرة، نقل على اثرها الى مستشفى "مائير" في كفار سابا، لكن اعلن عن وفاته لاحقًا متأثرًا بجراحه الخطيرة، وعُرف انه عقل دعاس (49 عامًا) من الطيرة.


وتسود مدينة الطيرة حالة من الحزن والغضب، وتوتر مشحون واستنفار، اثر جريمة قتل الشاب داخل محله التجاري في مركز المدينة، فيما تواجدت طواقم معززة من الشرطة  للتحقيق في ملابسات الحادث.

إعلان


وجاء في بيان الشرطة: "خلال تواجد قوات الشرطة في نشاط روتيني في الطيرة، سمع رجال الشرطة صوت اطلاق عيارات نارية، ولاحظ أحدهم مشتبهًا يهرب وبيده مسدس ويطلق الرصاص باتجاه محل تجاري، وعليه قام الشرطي بمطاردته واطلاق الرصاص نحوه، ما أسفر عن اصابته نقل على اثرها لتلقي العلاج الطبي بحالة خطيرة، والتحقيقات جارية".


وأضاف البيان: "تواصلاً لحادث إطلاق النار في الطيرة- من فحص اولي تبين ان عندما قام المشتبه بإطلاق النار نحو المحل التجاري فقد اصاب صاحب المحل وفي وقت لاحق تم الإقرار عن وفاة صاحب المحل. ويتم فحص ظروف الحدث، لاحقا تم الإقرار عن وفاة المشتبه بجريمة القتل (49 عاما) من الطيرة.


محكمة الصلح في ريشون لتسيون أصدرت أمر حظر نشر على أي تفاصيل من حيثيات القضية بما فيها أي معلومة قد تكشف هوية المشتبهين وذلك لمدة يومين حتى6.12.19"، بحسب بيان الشرطة.





0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد