أخبار البلد

شوقي ابو لطيف للشمس: "الشرطة لا تفعل شيئا في الرامة سوى مضايقة السكان وقدمت طلبا للمحكمة بابعادها"




استهجن رئيس المجلس المحلي في بلدة الرامة شوقي ابو لطيف، خلال حديث له مع اذاعة الشمس، سلوك الشرطة مع السكان، مطالبا بمنعها من دخول القرية.


إعلان

وقال: "الشرطة لا تفعل شيئًا في الرامة سوى مضايقة السكان".


وقدم السيد شوقي أبو لطيف التماسا للمحكمة العليا، يطالب من خلاله بإبعاد الشرطة عن الرامة ومنعها من دخول القرية.


وعزا ابو لطيف ذلك الى ان الشرطة لا تؤدي واجبها بالشكل المطلوب، انّما تعمل فقط على مضايقة أهل البلدة، واجراء تفتيش في المركبات وتحرير مخالفات وتوجيه الاهانات واخافة الناس والمس بالمحلات التجارية،  وهذا يعود بأثر سلبي على السكان.


كما نوه الى انه حصلت جرائم قتل عديدة في الرامة، لم تتوصل الشرطة الى الجناة، متسائلا ما فائدة وجودها اذًا؟

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد