محليات

بلدية ام الفحم: "جريمة مقتل امام مسجد خارج من بيت الله بعد صلاة الفجر تعدِ لكل الخطوط الحمراء"



استنكرت بلدية ام الفحم حادثة القتل البشعة التي حصلت فجر امس الثلاثاء 3.4.2018 وراح ضحيتها إمام مسجد التوحيد في المدينة الشيخ محمد عبدالغني سعادة اغبارية.


وذكر في البيان الصادر عن بلدية ام الفحم:

"إننا في بلدية ام الفحم نستنكر ونستهجن هذه الجريمة النكراء ونرفضها رفضا قاطعاً، خاصة وأن المرحوم كان خارجاً من بيت الله مؤدياً لصلاة الفجر، وكان إماماً وداعية وناصحاً للناس، وهي تعدٍ لكل الخطوط الحمراء ولكل الحدود الشرعية والقانونية والأخلاقية والاجتماعية والإنسانية، امتثالاً لقوله تعالى: “مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا”.


واضاف البيان: "إننا نطالب الجميع – وعلى رأسهم جهاز الشرطة – باتخاذ كافة الخطوات اللازمة، لوقف هذه الأعمال وكشف المجرمين والعمل لإعادة الأمن والأمان لبلدنا".


هذا وكان لاذاعة الشمس حديث حول هذا الموضوع مع نائب رئيس بلدية ام الفحم السيد وسام قحاوش.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.