أخبار البلد
صورة من الارشيف

الشمس تناقش قضية التخطيط لإقامة تجمع سكاني في منطقة عكا - المكر

تحدثت إذاعة الشمس صباح اليوم مع البروفيسور راسم خمايسي والسيد جمال أبو شعبان حول موضوع مخطط لإقامة تجمع سكاني "شبه مدينة عربية" على أراضي الطنطور في منطقة عكا - المكر.


قال البروفيسور راسم خمايسي لإذاعة الشمس: "كانت منطقة الطنطور حسب مخطط قطري رقم 44، وهو توسيع مخطط رئيسي بادر اليه المجلس المحلي الجديدة المكر عام 2003، وبعد ذلك قررت الحكومة أن يكون مخطط قطري ولكن على مستوى محلي والذي أخذ أراض التي جزء منها كانت مصادرة وجزء منها كانت أراضي دولة، وتم تغيير استخدام الأراضي من منطقة وعرية الى إقامة حي كبير عربي، وعندما وصل لمرحلة لربطه مع الجديدة المكر كجزء من الحيز الوظائفي والإداري كان القرار من أجل تسريع العملية بعد أن كانت جلسات مع أعضاء كنيست وممثلين لجهات مختلفة، أن لجنة تسريع عملية إقرار مخططات السكن أقرت أن توسع المنطقة على 4300 دونم تشمل أراضي خاصة، بما في ذلك أراضي الطنطور حتى يتم عمل مجمع سكني يشمل حوالي عشرة آلاف وحدة سكن". 

وقال السيد جمال أبو شعبان لإذاعة الشمس: "تمت مصادرة الأحراش من أهالي المكر بالعام 1975 حيث تمت مصادرة 2700 دونم، منها ما يقارب 700 دونم كانت صالحة للزراعة، وتمت مصادرتها والتخطيط عليها، وتم منع المجلس المحلي من ضمها الى وفوده بالفترة الأخيرة وأن يوسع مسطح القرية، وصادروا حقنا بالتوسيع".

إعلان

وأضاف أبو شعبان: "منذ أن تم إقرار المخطط بالعام 2009 ونحن نعلم أن هذه أراضينا. نحن أصحاب الحق الأول والأخير بالأراضي التي هي بملكيتنا الخاصة وبالأراضي التي صادرتها الدولة بالعام 1975".

استمعوا للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد