جرح مساء االجمعة ما يزيد عن 14 شخصا بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وبقنابل الغاز المسيل للدموع بشكل مباشر، إلى جانب العشرات بالاختناقفي مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي على مدخل مخيم الجلزون، شمال شرق رام الله. حيث اطلقت قوات الاحتلال المتمركزة على مدخل المخيم الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط صوب أهالي المخيم الذين خرجوا في مسيرة سلمية، عقب صلاة الجمعة، احتجاجا على استمرار استهداف الاحتلال لأبنائهم، ما أدى لإصابة 14 مواطنا، على الأقل، نقل سبعة منهم إلى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله، في حين عولج الباقون ميدانيا في مستشفى ميداني أقامه متطوعون من أطباء ومسعفين، داخل المخيم. واصيب العشرات من المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، جرى نقل أحدهم إلى مجمع فلسطين الطبي لصعوبة حالته.

جرح مساء االجمعة ما يزيد عن 14 شخصا بالرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وبقنابل الغاز المسيل للدموع بشكل مباشر، إلى جانب العشرات بالاختناقفي مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي على مدخل مخيم الجلزون، شمال شرق رام الله.

 

حيث اطلقت قوات الاحتلال المتمركزة على مدخل المخيم الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط صوب أهالي المخيم الذين خرجوا في مسيرة سلمية، عقب صلاة الجمعة، احتجاجا على استمرار استهداف الاحتلال لأبنائهم، ما أدى لإصابة 14 مواطنا، على الأقل، نقل سبعة منهم إلى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله، في حين عولج الباقون ميدانيا في مستشفى ميداني أقامه متطوعون من أطباء ومسعفين، داخل المخيم.

 

واصيب العشرات من المواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، جرى نقل أحدهم إلى مجمع فلسطين الطبي لصعوبة حالته.






0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.