محليات

تغيير عشرين الف عداد مياه بمنطقة الناصرة

تمكن اتحاد المياه والصرف الصحّي "جبال الناصرة" حتى الآن من تغيير حوالي عشرين الف عداد مياه،وتهدف هذه الخطوة الى التحكم بكميات المياه المستعملة والسيطرة على النقص بكميات المياه. وكانت ادارة اتحاد جبال الناصرة للمياه والصرف الصحّي قد بدأت تنفيذ هذا المشروع وبتكلفة حوالي نصف مليون شيكل،قبل حوالي ثمانية اشهر، وانجزت حتى الآن تغيير عدادات المياه في البلدات التي تتلقى خدماته وهي اكسال، الرينة، يافة الناصرة، وعيلوط بينما يجري العمل حالياً على تغيير عدادات المياه في مدينة الناصرة ومن المتوقع ان يتم الانتهاء من تغيير كافة عدادات المياه حتى شهر حزيران القادم. وقال مديرالاتحاد المهندس خالد عثاملة انّ الاتحاد قد بدأ ومنذ اليوم الاول الذي باشر فيه عمله في مطلع عام 2009 بمعالجة مشكلة النقص بالمياه والتي وصلت في الى نسبة %38 وتمكن حتى الآن من خفضها الى نسبة %23 وذلك بواسطة عدة وسائل ومنها تغيير عدادات المياه حيث يقوم الاتحاد بواسطة شركة خاصة بتركيب عدادات مياه خاصة بالاتحاد ووفق معايير خاصة ومنها تركيب الساعة خارج المنطقة الخاصة ببيت المستهلكين وذلك لتسهيل عملية قراءة العدادات ومنع امكانية التلاعب فيها وحتى استعمال المياه بصورة غير قانونية. واضاف المهندس خالد عثاملة أن القانون يُلزم بتغيير عداد المياه بعد مرور مدة 5 سنوات على تركيبه أو بعد تسجيله كمية تصل الى 3 الاف كوب من المياه، ولذا كان ضرورياً تغيير كافة العدادات التي مضى على تركيبها وعملها عشرات السنوات. " لقد وجدنا عدادات مياه ما زالت تعمل منذ تركيبها في القرن الماضي وهي غير صالحة وليست دقيقة للاستعمال واذكرعلى سبيل المثال عداد مياه تم تركيبه منذ سنة 1964 وقد اكل عليه الدهر وشريب وهو غير صالح بتاتاً".قال المهندس خالد عثاملة الذي اكد على ضرورة استعمال عدادات المياه الخاصة بالاتحاد فقط ،وحذر جمهور المستهلكين قائلاً بأن كل مستهلك يتم ض بطه وهو يستعمل عداد مياه يختلف عن عدادات الاتحاد وغير مسجل بسجلات الاتحاد الرسمية مُعرض لفرض غرامة مالية ضده. ومن الجدير بالذكر ان اتحاد جبال الناصرة للمياه وللصرف الصحّي يقدم خدماته لحوالي 28.373 مستهلكاً من مدينة الناصرة وقرى عيلوط، الرينة، اكسال ويافة الناصرة.

تمكن اتحاد المياه والصرف الصحّي "جبال الناصرة" حتى الآن  من تغيير حوالي عشرين الف عداد مياه،وتهدف هذه الخطوة الى التحكم بكميات المياه المستعملة والسيطرة على النقص بكميات المياه.
وكانت ادارة اتحاد جبال الناصرة للمياه والصرف الصحّي قد بدأت تنفيذ هذا المشروع وبتكلفة حوالي نصف مليون شيكل،قبل حوالي ثمانية اشهر، وانجزت حتى الآن تغيير عدادات المياه في البلدات التي تتلقى خدماته وهي اكسال، الرينة، يافة الناصرة، وعيلوط بينما يجري العمل حالياً على تغيير عدادات المياه في مدينة الناصرة ومن المتوقع ان يتم الانتهاء من تغيير كافة عدادات المياه حتى شهر حزيران القادم.
وقال مديرالاتحاد المهندس خالد عثاملة انّ الاتحاد قد بدأ ومنذ اليوم الاول الذي باشر فيه عمله في مطلع عام 2009 بمعالجة مشكلة النقص بالمياه والتي وصلت في الى نسبة %38 وتمكن حتى الآن من خفضها الى نسبة %23 وذلك بواسطة عدة وسائل ومنها تغيير عدادات المياه حيث يقوم الاتحاد بواسطة شركة خاصة بتركيب عدادات مياه خاصة بالاتحاد ووفق معايير خاصة ومنها تركيب الساعة خارج المنطقة الخاصة ببيت المستهلكين وذلك لتسهيل عملية قراءة العدادات ومنع امكانية التلاعب فيها وحتى استعمال المياه بصورة غير قانونية.
واضاف المهندس خالد عثاملة أن القانون يُلزم بتغيير عداد المياه بعد مرور مدة 5 سنوات على تركيبه أو بعد تسجيله كمية تصل الى 3 الاف كوب من المياه، ولذا كان ضرورياً تغيير كافة العدادات التي مضى على تركيبها وعملها عشرات السنوات.
" لقد وجدنا عدادات مياه ما زالت تعمل منذ تركيبها في القرن الماضي وهي غير صالحة وليست دقيقة للاستعمال واذكرعلى سبيل المثال عداد مياه تم تركيبه منذ سنة 1964 وقد اكل عليه الدهر وشريب وهو غير صالح بتاتاً".قال المهندس خالد عثاملة الذي اكد  على ضرورة استعمال عدادات المياه الخاصة بالاتحاد فقط ،وحذر جمهور المستهلكين قائلاً بأن كل مستهلك يتم ض بطه وهو يستعمل عداد مياه يختلف عن عدادات الاتحاد وغير مسجل بسجلات الاتحاد الرسمية مُعرض لفرض غرامة مالية ضده.
ومن الجدير بالذكر ان اتحاد جبال الناصرة للمياه وللصرف الصحّي يقدم خدماته لحوالي 28.373 مستهلكاً من مدينة الناصرة وقرى عيلوط، الرينة، اكسال ويافة الناصرة.



0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.