تظاهر مساء اليوم السبت على دوار المدينة في الناصرة اعضاء من شبيبة التجمع الوطني الديمقراطي وافراد من الحزب وذلك تنديداً واحتجاجاً لمحاولات اعضاء الكنيست العنصريين من تمرير قوانين جديدة لحرمان المسلمين في المدن المختلطة من سماع الآذان عبر مكبرات الصوت من المساجد وكذلك استنكارا لاحراق المساجد. وتأتي هذه التظاهرة تحت عنوان " ليرفع صوت الاّذان وليخرس صوت العنصريين الفاشيين "، مع الاشارة الى ان هناك اقتراح قانون منع رفع الآذان الذي قدمته عضو الكنيست اليمينة انستاسيا ميخائيلي واعتبرها المتظاهرون من خلال شعاراتهم واللافتات التي حملوها بانها اعمال ارهابية عنصرية ضد المواطنين العرب في الداخل الفلسطيني. وقال وائل عمري سكرتير حزب التجمع في مدينة الناصرة " نحن في حزب التجمع نشدد الى ان هذه القوانين العنصرية قد تعدت الخطوط الحمراء وذلك لن نبقى صامتين حيال هذا الامر , فقد وصلت هذه القوانين لتمنع اصوات الاذان وردنا لهم بان اصوات الاذان كانت قبل قدومهم الى البلاد وستبقى الى الابد ".واضاف وائل عمري :" نحن ايضا نستكر بشدة الاعتداء على الاماكن المقدسة واماكن العبادة وخاصة المساجد وكل هذه الاعمال ستبقينا صامدين في وجة العنصرية ".

تظاهر مساء اليوم السبت على دوار المدينة في الناصرة اعضاء من شبيبة التجمع الوطني الديمقراطي وافراد من الحزب وذلك تنديداً واحتجاجاً لمحاولات اعضاء الكنيست العنصريين من تمرير قوانين جديدة لحرمان المسلمين في المدن المختلطة من سماع الآذان عبر مكبرات الصوت من المساجد وكذلك استنكارا لاحراق المساجد.

وتأتي هذه التظاهرة تحت عنوان " ليرفع صوت الاّذان وليخرس صوت العنصريين الفاشيين "، مع الاشارة الى ان هناك اقتراح قانون منع رفع الآذان الذي قدمته عضو الكنيست اليمينة انستاسيا ميخائيلي واعتبرها المتظاهرون من خلال شعاراتهم واللافتات التي حملوها بانها اعمال ارهابية عنصرية ضد المواطنين العرب في الداخل الفلسطيني.

وقال وائل عمري سكرتير حزب التجمع في مدينة الناصرة " نحن في حزب التجمع نشدد الى ان هذه القوانين العنصرية قد تعدت الخطوط الحمراء وذلك لن نبقى صامتين حيال هذا الامر , فقد وصلت هذه القوانين لتمنع اصوات الاذان وردنا لهم بان اصوات الاذان كانت قبل قدومهم الى البلاد وستبقى الى الابد ".واضاف وائل عمري :" نحن ايضا نستكر بشدة الاعتداء على الاماكن المقدسة واماكن العبادة وخاصة المساجد وكل هذه الاعمال ستبقينا صامدين في وجة العنصرية ".

إعلان















































0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد