عالمي

ردود فعل غاضبة على إحراق نسخة من المصحف في السويد

:
:

أدان رئيس وزراء السويد حرق نسخة من القرآن الكريم، في خطوة اعتبرت دول الخليج أنها تؤجج مشاعر المسلمين في العالم، فيما ألغت تركيا زيارة لوزير الدفاع السويدي على خلفية السماح لتظاهرة ليميني متطرف مناهض للإسلام في ستوكهولم.

أدان رئيس الوزراء السويدي أولف كريسترسون حرق سياسي يميني نسخة من القرآن الكريم في ستوكهولم.

وكتب كريسترسون تغريدة اليوم الأحد قال فيها "حرية التعبير جزء أساسي من الديمقراطية، ولكن ما هو قانوني ليس بالضرورة أن يكون ملائما".

وأضاف "حرق كتب تمثل قدسية للكثيرين عمل مشين للغاية. وأريد أن أعرب عن تعاطفي مع جميع المسلمين الذين شعروا بالإساءة بسبب ما حدث في ستوكهولم".

وكان راسموس بالودان، زعيم حزب "الخط المتشدد" اليميني المتطرف في الدنمارك، قد حصل على تصريح بحرق نسخة من المصحف الشريف أمس السبت أمام السفارة التركية بالعاصمة السويدية ستوكهولم.

وأدان وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو الحادث ووصفه بأنه "جريمة عنصرية وكراهية"، وذلك خلال كلمة ألقاها في مدينة أنطاليا المطلة على البحر المتوسط أمس السبت.

أدان المغرب هذا العمل واصفا إياه بأنه "خطير"

ألغت تركيا السبت زيارة مقررة لوزير الدفاع السويدي على نفس الخلفية في وقت يشتد فيه التوتر بين الجانبين حيث تسعى السويد لإقناع تركيا بعدم عرقلة انضمامها لحلف الناتو

قالت "منظمة التعاون الإسلامي" إن "حرق نسخة من المصحف الشريف في السويد عمل استفزازي يستهدف المسلمين ويهين قيمهم المقدسة. ويشكل مثالاً آخر على المستوى المقلق الذي وصلت إليه الإسلاموفوبيا والتعصب وكراهية الأجانب"

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.