فلسطيني

نقل عربات مُتنقلة للعيش تجهيزًا لعودة استيطان بؤرة "حومش"

نقل عربات مُتنقلة للعيش تجهيزًا لعودة استيطان بؤرة "حومش"

أفادت جهات صحفية لغرفة الأخبار في إذاعة الشمس، أنه قد تم نقل عربات مُتنقلة "كرفانات" التي تصلح للعيش فيها، وذلك تجهيزًا لعودة استيطان بؤرة "حومش".

طالبت السلطة الوطنيةُ الفلسطينية المجتمع الدولي والإدارةَ الأميركية بممارسة ضغوط على رئيس حزب الليكود والمكلف بتشكيل الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، من أجل عدم تنفيذ الاتفاق مع حزب "عوتسما يهوديت"، برئاسة إيتمار بن غفير، بشأن تعميق الاستيطان وتوسيعه، بما في ذلك شرعنة البؤر الاستيطانية العشوائية.

وقالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية إن "هذا الاتفاق يعمق الاستيطان ويؤدي إلى الاستيلاء على المزيد من الأرض الفلسطينية ويشرعن البؤر العشوائية خصوصًا في شِمال الضفة الغربية مثل بؤرتي ’حومش’ و"إفيَتار’".

هذا وقد اتفق رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة، ورئيس حزب الليكود بنيامين نتنياهو، مع رئيس حزب “الصهيونية الدينية”، إيتمار بن غفير، يوم الأربعاء على سلسلة من المبادرات التشريعية لعدد من البؤر الاستيطانية.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.