محليات
صورة أرشيفية لشهداء هبة القدس والأقصى

إليكم برنامج إحياء الذكرى الثانية والعشرين لهبة القدس والأقصى

قررت اللجنة الشعبية في مدينة سخنين، مثلث يوم الأرض، برنامج الذكرى الثانية والعشرين من هبة القدس والأقصى.

ووصلت إذاعة الشمس نسخة من هذا البرنامج الذي صدر عن اللجنة الشعبية لوسائل الإعلام :" عقدت اللجنة الشعبية وبلدية سخنين اجتماعا للتحضير لهبة القدس والأقصى الذكرى الثانية والعشرين بحضور اهالي الشهداء . افتتح الاجتماع رئيس البلدية الدكتور صفوت أبو ريا طالبا الوقوف دقيقة وقراءة الفاتحة على روح شهداء شعبنا وشهداء هبة القدس والأقصى". وأضاف: "هذا وأكد جميع الحضور أهمية تعزيز الذكرى في رواية شعبنا والمحافظة على رسالة الشهداء، الذين ضحوا بارواحهم لنحيى بكرامة وعزة وطنية، والأسباب التي كانت عشية هبة القدس والأقصى ما زالت قائمة من قوانين عنصرية، والهجوم على مقدسات شعبنا . كما وتم دعوة شعبنا الى المشاركة الجماهيرية، وتم اتخاذ القرارات والخطوات التالية:

-على صعيد نشاطات سخنين،صبيحة يوم السبت القادم الأول من اكتوبر الساعة التاسعة والنصف الإنطلاق من بلدية سخنين لزيارة أهالي عائلة الشهيد عماد غنايم وعائلة الشهيد وليد أبو صالح.

-الساعة الحادية عشرة وضع الأكاليل على أضرحة الشهداء واستقبال الوفود من قرانا ومدننا، ووفد أهلنا من عرابة ودير حنا. ومن ثم التوجه لعرابة لوضع الأكاليل على أضرحة الشهداء في عرابة.

-الساعة الثانية بعد الظهر انطلاق مسيرة سخنين من شارع الشهداء بجانب مسجد النور لتجوب شوارع البلدة شمالا، وغربا والتوجه لعرابة والالتحام بمسيرة عرابة ودير حنا والمشاركة في المهرجان المركزي الساعة الرابعة قبالة سوق عرابة.

-التوجه لأطرنا ومؤسساتنا ،الحركات السياسية الى برمجة نشاطات، ندوات توعوية لتعزيز الذكرى وننقل ميراثها النضالي من الأبناء للاحفاد ومن جيل لجيل.

-دعوة مدارسنا لإحياء الذكرى من خلال ندوات، وفعاليات مستعينين بفعاليات تم اعدادها على يد مربين من لجنة متابعة التعليم العربي.

وجاء في ختام البيان: "هذا وناشدت اللجنة الشعبية في سخنين شعبنا ان يكون موحدا، للذكرى قدسيتها، العلم الفلسطيني يوحدنا، وان لا ترفعأعلام ودلائل حزبية. المجد والخلود لشهداء شعبنا،نحيى الذكرى بوحدة وتماسك، ونسمع صوتنا،ونعزز الذاكرة الجماعية".

إنتهى البيان

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.