محليات
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007

السجن 58 شهرًا على محام من كفر كنا بعد إطلاق النار على منزل اللواء السابق جمال حكروش

:
:


أصدرت المحكمة المركزية في مدينة الناصرة، في جلسة النطق بالحكم التي عقدت اليوم الأربعاء، الحكم على المحامي أسامة خطيب البالغ من العمر 34 عامًا، وهو من سكان كفركنا بالسجن الفعلي لمدة 58 شهرًا بعد إدانته بإطلاق النار على منزل اللواء السابق جمال حكروش.

كما وقررت المحكمة تغريم المتهم بدفع مبلغ 6 الاف شيكل وتعويض مالي للواء حكروش يقدر ب 15 ألف شيكل. وفي تصريح للمحامية التي تترافع للدفاع عن خطيب أشارت إلى انّه: "المتهم اعترف بما نسب إليه من تهم وأعرب عن ندمه لما فعل، والمحكمة المركزية أصدرت حكما بالسجن الفعلي لمدة 58 شهرًا عليه وسندسرس قرار المحكمة جيّدًا ونفحص ما الخطوات القضائية التي سنتخذها" كما قال.

وجاء في لائحة الاتهام التي قدمتها النيابة العامة في لواء الشمال للمحكمة المركزية "أن المتهم كانت لديه مشاعر غضب وضغينة تجاه اللواء حكروش، لانه أحس ان حكروش تدخل في خلافات عائلات في كفركنا، وذلك بشكل مناقض لمصلحة المحامي وعائلته".

وجاء في لائحة الاتهام " ان المتهم قرر يوم 10.9.2021 اطلاق النار على منزل حكروش، ولهذا الغرض تزود ببندقية " ام 16 " وبذخيرة، وتواصل مع المتهم الثاني في القضية وهو شاب من سكان حيفا الذي يعمل في مجال بيع السيارات والبالغ من العمر 22 عاما، وطلب منه استخدام سيارة لعدة ساعات مقابل دفع مبلغ 2000 شيقل، واتفق الاثنان على الأمر، ولاحقا وصل المتهم الثاني الى حرش " بيت كيشت " وهناك قام المتهم أسامة خطيب باستبدال لوحة ترخيص السيارة، ومن ثم توجه المتهمان الى منزل حكروش، وقام المتهم باطلاق 5 عيارات نارية من السلاح الذي كان بحوزته باتجاه بوابة موقف السيارة في البيت، بينما كان حكروش وافراد اسرته يتواجدون في طابق آخر في المنزل".

هذا وأشارت لائحة الاتهام الى ان المتهم دفع للمتهم الثاني من حيفا مبلغا إضافيا قيمته 2000 دولار، عن دوره في عملية اطلاق النار، اذ انه قاد السيارة لدى تنفيذ المهمة، وتم دفع المبلغ المذكور خلال لقاء تم بين المتهمين في مطعم بعد أيام من الحادثة.


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.