فلسطيني
صورة توضيحية

شهيدان و 19 إصابة على الأقل خلال اقتحام لنابلس (حوار خاص)

:
:

أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني عن استشهاد محمد العزيزي (22 عاما) وعبد الرحمن صبح (29 عاما) وأصابة 19 شابا على الأقل، بالرصاص الحي إحداها خطيرة جدا بالرأس، خلال اقتحام الجيش الإسرائيلي مدينة نابلس فجر اليوم الأحد. كما وبلغ عن اندلاع اشتباكات مسلحة مع الجيش الإسرائيلي في بلدة قباطية قضاء جنين.

واقتحمت قوات إسرائيلية خاصة مدينة نابلس، تبعها دخول عشرات الآليات العسكرية من عدة محاور، وحاصرت حارة الياسمينة بالبلدة القديمة، وسط تحليق لطائرات الاستطلاع. كما ونشرت قوات الجيش الإسرائيلي العديد من القناصة على أسطح البنايات في حي رأس العين المطل على البلدة القديمة. ودارت اشتباكات عنيفة بين مسلحين والجيش الإسرائيلي الذي حاصر أحد المنازل في البلدة القديمة، وأطلق باتجاهه الرصاص والقذائف الصاروخية. وانسحب الجيش بعد حملة عسكرية استمرت أكثر من 3 ساعات متواصلة.

وفور انسحاب الجيش، تمكنت طواقم الإسعاف من الوصول إلى البيت المستهدف وانتشال الشابين صبح والعزيزي اللذين كانا مصابين بجراح بالغة الخطورة، وأعلن عن استشهادهما بعد وصولهما لمستشفى رفيديا.

وأعلنت القوى والفصائل الوطنية في نابلس الاضراب الشامل في كل المحافظة يشمل كل مناحي الحياة حداداً على أرواح الشهداء. فيما أعلنت جامعة النجاح عن تعليق الدوام اليوم حداداً على أرواح الشهداء والتزاما بالإضراب.

الصحفي الفلسطيني حافظ أبو صبرا تحدث للشمس حول الموضوع.

استمعوا إلى المقابة الكاملة ..






0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.