عالمي

تكساس: العثور على عشرات الجثث لمهاجرين داخل شاحنة

عثرت السلطات داخل شاحنة في ولاية تكساس الأميركية على جثث 46 شخصا على الأقل، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية عدة، اليوم الثلاثاء، في فاجعة هجرة جديدة محتملة لا سيّما وأن الشاحنات تعتبر وسيلة أساسية لتهريب المهاجرين السريين إلى الولايات المتحدة.

وأوردت قنوات تلفزيونية عديدة في سان أنتونيو، المدينة الواقعة على بُعد 240 كلم من الحدود مع المكسيك والتي ضُبطت فيها الشاحنة، هذه الحصيلة نقلا عن مسؤولين في أجهزة الأمن وفرق الإسعاف.

من جانبها، قالت قناة "كيه إس إيه تي" التلفزيونية نقلا عن مصادر بشرطة المدينة إنه تم العثور على جثث 46 شخصا داخل المقطورة.

وذكرت القناة أنه تم العثور على الشاحنة بجوار خطوط للسكك الحديدية في حي ساوث وست سايد بالمدينة.

وقالت قناة "دبليو أو إيه آي" التلفزيونية إن الجثث تعود لمهاجرين، وإن الشرطة تحقق في الحادث.

ولم ترد شرطة سان أنطونيو على الفور على طلب للتعليق، وفقا لوكالة "رويترز".

وأظهرت صور نشرها مراسل "كيه إس إيه تي" على تويتر عدة سيارات شرطة وسيارات إسعاف تحيط بشاحنة كبيرة.

وقال قائد فرق الإطفاء في سان أنتونيو، تشارلز هود "لقد نقلنا حتى الآن حوالى 46 جثة".

وأضاف خلال مؤتمر صحافي أن فرق الإسعاف نقلت أيضا 16 جريحا، هم 12 بالغاً وأربعة أطفال، مشيرا إلى أن هؤلاء جميعاً كانوا "واعين" لدى نقلهم لتلقي الرعاية الصحية اللازمة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.