محليات

الشرطة الإسرائيلية تشن حملةً تهدف إلى ملاحقة العمّال الفلسطينيين بدون تصريح عمل .

وتبين المعطيات أن هذه الحملة، تم إطلاقها بزعم منع تنفيذ عمليات مسلحة أخرى، كالتي وقعت في شهري آذار/مارس ونيسان/أبريل الماضيين.

وجاءت هذه الحملة موازاةً مع عمليات الجيش الإسرائيلية المتواصلة ضد ناشطين ومسلحين فلسطينيين في أنحاء الضفة الغربية، وبشكل خاص في مخيم جنين.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.