فن وترفيه

دي كابريو يُغضب رئيس البرازيل.. 
دفاعه عن غابات الأمازون أثار جدلاً

هاجم الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، نجمَ هوليوود الأمريكي ليوناردو دي كابريو، مؤخراً، وطلب منه أن "يُبقي فمه صامتاً ولا يتفوَّه بالكلام الهراء"، وذلك رداً على دعوة الممثل لضرورة المحافظة على غابات الأمازون وتشجيعه الشباب على المشاركة في الانتخابات المقبلة في البرازيل. 

في كلمة له أمام مجموعة من أنصاره الذين تجمّعوا أمام قصر ألفورادا (المقر الرئيسي الرسمي)، الثلاثاء 3 أيار 2022، طلب الرئيس البرازيلي من دي كابريو السكوت وعدم نشر صور حرائق للأمازون "منذ عشرين عاماً".

وقال بولسونارو: "الآن يجب أن يعرف دي كابريو أن رئيس منظمة التجارة العالمية هو نفسه الذي قال إنه بدون الأعمال التجارية الزراعية البرازيلية، سيكون العالم جائعاً".

 ومع ذلك، يتعرض بولسونارو، المحسوب على اليمين، لاتهامات من قِبَل نشطاء البيئة بعدم اهتمامه بمنطقة غابات الأمازون، وأن الوضع هناك يزداد سوءاً منذ قدوم الرئيس البرازيلي للسلطة، حسب "سي إن إن".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.