عربي

مهرجان فنّي إسرائيلي..ما الذي يحدث في طابا؟

خلال مارس الماضي، بدأت شركتان إسرائيليتان هما We Grounded وNabia Festival الترويج لمهرجانين موسيقيين خلال الفترة ما بين 17 أبريل وحتى 23 أبريل، في مدينتي طابا ونويبع جنوبي سيناء، بالتزامن مع عيد الفصح اليهودي.

وأعلنت Nabia Festival الإسرائيلية أن المهرجان الأول هيقام تحت اسم "نابيا" في مدينة طابا، وتحديدًا في فندق "توليب" المملوك للقوات المسلحة المصرية، وإن الحفلات مخصصة فقط للإسرائيليين والجنسيات الأجنبية غير المصرية.

ويوم 17 إبريل الجاري، نشر حساب السفارة الإسرائيلية في مصر،

تغريدة أعلنت فيها عبور 5 آلاف إسرائيلي إلى سيناء عبر معبر طابا،

للاحتفال بإجازة عيد الفصح اليهودي.

بدأت حملة مقاطعة إسرائيل في مصر، مطالبة إدارة فندق توليب -التابع للقوات المسلحة- بإلغاء المهرجان، مطالبة المصريين بمقاطعة فنادق توليب لتتراجع عن استضافة الحفلات الإسرائيلية، خاصة وأنها تتزامن مع ذكرى تحرير سيناء في 25 أبريل.

بعد 3 أيام من الضغط، نجحت الحملة، وتراجع فندق "توليب" عن استضافة المهرجان الإسرائيلي، لكن -حسب بيانات الحملة- استمرت إقامة الإسرائيليين في الفندق.

هل أقيم المهرجان في النهاية؟

‏نجحت الشركة الإسرائيلية في نقل المهرجان من فندق "توليب" التابع للقوات المسلحة إلى فندق هيلتون نويبع.. بدأ المهرجان الاسرائيلي وسط محاولات للتكتم الشديد من جانب إدارة الفندق.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.