عالمي

حيّ يهودي في الإمارات

قال الحاخام الأكبر في الإمارات إن محادثات جارية لإنشاء أول حي يهودي في دول مجلس التعاون الخليجي، يضم كليات ومؤسسات لآلاف اليهود الذين اتخذوا من الإمارات مقراً لإقامتهم، وفق صحيفة جيروزاليم بوست.

ولم يوضح الحاخام مع أي الجهات يجري محادثاته، لكنه قال إنه تحدث مع عدد قليل من مطوري العقارات حول هذا الموضوع.

ولم تعلن الإمارات من قبل عن خطط لإنشاء حي يهودي.

ويقود الحاخام الأكبر للمجلس اليهودي الإماراتي، إيلي عبادي، ما تعرف برابطة المجتمعات اليهودية الخليجية (AGJC)، التي تأسست عام 2021 لتجمع يهود البحرين، الكويت، عُمان، قطر، المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة.

وقد حول التطبيع دبي إلى وجهة سياحية إسرائيلية كبيرة، واستقبلت الإمارات وحدها أكثر من 200 ألف سائح يهودي منذ اتفاق السلام.

وتوقع عبادي أن يتضاعف هذا الرقم أربع مرات خلال السنوات الخمس المقبلة، وقال "هذا يعني أن الوقت قد حان ليكون لدى الإمارات حي يهودي، به فنادق ومراكز تسوق ومدارس ومعبد".

وأضاف عبادي: "سنشهد المزيد من دور العبادة والمدارس -من دور الحضانة إلى التعليم العالي- والطقوس اليهودية، والمزيد من مؤسسات طعام الكوشر، ومركز مجتمعي".

وأوضح الحاخام: "نرغب في حي به معبد يهودي، ومنازل خاصة، ووحدات سكنية، وفنادق، ومراكز تسوق. هذا شيء أتطلع إليه والمحادثات جارية".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.