عالمي

ثمانيني بريطاني.. بطل خارق!

ثمانيني بريطاني.. بطل خارق!

“جون إيفانز” بريطاني في الثمانين من عمره اكتسب شهرته بوصفه رجلًا قويًّا يمكنه حمل أي شيء على رأسه على نحو متزن، وبالنسبة لكثيرين تُعد مواهبه مذهلة ومسلية على حد سواء. ولا تتطلب إنجازات إيفانز مقدمة، فقد رفع سيارة تزن 352 رطلًا (159.6 كجم) لمدة 33 ثانية، يمكن للرجل الخارق أن يحمل أي شيء فوق رأسه ورقبته.

جون إيفانز – الذي يحمل أكثر من 33 رقمًا قياسيًّا في موسوعة جينيس للأرقام القياسية لحمل أثقال مختلفة على رأسه – ليس رافع أثقال معتاد، ويعترف بأنه لا يذهب إلى صالة الألعاب الرياضية أبدًا! وأثناء عمله عامل بناء أدرك إيفانز أن حمل الطوب على رأسه جعله يسحب المزيد من الطوب أكثر مما يفعل بيديه. وبمرور الوقت أصبحت رقبته أكثر قوة؛ ذلك أن عمله اليومي ساعده في الاحتفاظ بحالة بدنية جيدة.

بعد سنوات اختبر إيفانز قدراته ليكتشف أن قوة عظامه كانت مثل قوة شاب في العشرين من عمره! وفي حين أن عددًا من الناس يضعفون كلما تقدم بهم العمر، يظل جسد إيفانز أكثر قوة، وهي القوة التي تمكِّنه من حمل الأوزان على رأسه مدعومةً بهيكله الجسدي فقط دون مساعدة من ذراعيه.

وتشمل الإنجازات البارزة الأخرى التي حققها هذا الإنسان الخارق حمل الدراجات النارية، واثنين من راكبي الدراجات فوق دراجتيهما، والغسالات، والأسرَّة ذات الطابقين. ومن المحتمل جدًّا أن يحمل جون إيفانز وزن العالم على رأسه إذا كان كبيرًا بما يكفي ليحمله.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.