عالمي

محادثات لإحياء الاتفاق النووي غير المباشرة بين الولايات المتحدة وإيران

:
:

المقرر أن تستأنف المحادثات المتوقفة منذ حزيران/يونيو الماضي، اليوم الإثنين، في العاصمة النمساوية بين طهران من جهة وألمانيا والصين وفرنسا والمملكة المتحدة وروسيا من جهة أخرى، لإنقاذ الاتفاق النووي الإيراني.

ومن المنتظر أن تشارك الولايات المتحدة في المفاوضات بشكل غير مباشر.

علي باقري مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية وصل على رأس وفد إيراني إلى العاصمة النمساوية فيينا، للمشاركة في الجولة السابعة من محادثات إحياء الاتفاق النووي تهدف المحادثات غير المباشرة بين الولايات المتحدة وإيران بمشاركة القوى الكبرى، إلى إحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وكانت واشنطن قد انسحبت من الاتفاق عام 2018 وأعادت فرض عقوبات شديدة على إيران.

وكان المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي قال عقب زيارته طهران في الأسبوع الماضي، إنه لم يتم إحراز أي تقدم في عدد من القضايا، أشدها إلحاحا مسألة الوصول إلى ورشة في مجمع "تيسا" في كرج بعد شهرين من تقديم إيران وعودا بالسماح بذلك

علي يحيى محلل سياسي، مستشار علاقات دولية تحدث لإذاعة الشمس حول الموضوع..

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.