عالمي

سمّاعة تترجم لغات العالم فوريًا!

قامت إحدى الشركات، يطلق عليها اسم "بايلوت" (Pilot)، بإنشاء سماعة أذن لاسلكية صغيرة تلائم أذنك وتترجم اللغة التي تسمعها إلى اللغة التي تفهمها.

باستخدام هذا الجهاز يمكن التخاطب في الوقت الذي تشاء من دون حاجة إلى دراسة لغة جديدة عندما تريد السفر إلى مكان جديد.

يمكن أيضًا استخدام هذه السماعات في الأعمال التجارية الدولية، أو ربما لمجرد مقابلة شخص جديد في بلد آخر.

يذكر أن الشركة أعلنت إنها فتحت باب تقديم الطلبات من موقعها الإلكتروني لشراء السماعات.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.