عربي

جميل عوّاد أشرس مقاومي التطبيع | وداعًا

أعلن عن وفاة الممثل والمخرج جميل عواد عن عمر ناهز 84 عامًا، بعد معاناة من فشل كلوي

كان عواد عروبيا قوميا، مدافعا عن قضية فلسطين، ومقاوما شرسا للتطبيع، وخاض معركة مع فنانة أردنية اتهمها بالتطبيع، وكان لا يجامل، ويقول كلمة الحق بما يعتقد جهارًا نهارًا

بالنسبة لعواد لم يكن الفن مجرد وسيلة للتسلية، بل كان رسالة قيمية وتنويرية طالما شرحها في اللقاءات والمحاضرات التي ألقاها في الهيئات الثقافية، وجسدها في أعماله المسرحية، التلفزيونية والسينمائية

ارتبطت غالبية أعماله، ومنها "الكف والمخرز، قرية بلا سقوف، محاكم بلا سجون" بقضايا العدالة كما ارتبطت كثير من أعماله الفنية بخدمة للقضية الفلسطينية ومنها: التغريبة

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.