ايتيكيت

حملة جينا نعيدكو بمبادرة القوة الداعمة


حملة جينا نعيدكو بمبادرة القوة الداعمة: في العدوان الأخير على غزة، لاحظنا جميعًا تمسك الأطفال الشديد بألعابهم، البحث عنها بين الركام ، والاهتمام بها رغم كل الدمار والألم. ومن منطلق أهمية اللعب في حياة الأطفال، وحقهم به، أطلقنا حملة *جينا نعيدكو*.

:
:


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.