محليات

عرابة تحيي مهرجان رمضان الثقافي الثالث بمشاركة الفنان أمير دندن والفنانة دلال أبو آمنة

بمشاركة عشرات من المتطوعين والمتطوعات، أنهت بلدية عرابة تحضيراتها لافتتاح مهرجان رمضان الثقافي الثالث، وهو مشروع ثقافي ترفيهي ضخم، والأول من نوعه في عرابة، بمناسبة شهر رمضان الكريم، ويقام تحت شعار "رمضان محبة وخير".




وسيشارك في المهرجان الذي سيمتد على مدار يومي الخميس والجمعة، السادس والسابع من شهر أيار الحالي، مجموعة كبيرة من الفنانين محليا وقطريا، وتلائم فعالياته كافة الأجيال صغارا وكبارا.


وتشمل فعاليات اليوم الأول الخميس مسيرة كشفية وعرض لفرقة الكشاف البلدي، عرض أطفال للفنانة منال شواهنة، وعرض زجل للفنان فضل دراوشة، وعرض لفرقة معهد سوناتا للفن الأصيل بقيادة الفنان حسام دراوشة، فيما يختتم اليوم الأول بفقرة فنية يحيها نجم "محبوب العرب" الفنان أمير دندن.

أما ثاني أيام المهرجان الذي ينظم يوم الجمعة الموافق السابع من أيار، فسيشمل عرضا فنيا للأطفال يقدمه الفنان عمو خميس، وعرض لفرقة الدبكة تقدمه فرقة الأصايل، بالإضافة الى عرض فني للغناء الملتزم يقدمه الفنان لبيب بدارنة. وتختتم فعاليات اليوم الثاني بعرض "يا ستي" التراثي تقدمه الفنانة الكبيرة دلال أبو آمنة.

كما وسيتخلل المهرجان على يومين أكشاك مختلفة وغيرها، وسيتم السحب على مئات الجوائز القيمة للمشاركين في المهرجان. ويقام مهرجان رمضان الثقافي في عرابة قرب المدخل الغربي لمدينة عرابة وصولا الى مبنى البلدية.




وقال رئيس بلدية عرابة، عمر واكد نصار، إن هذا المهرجان الثقافي يأتي كخطوة أولى نحو وضع عرابة على الخارطة الاقتصادية والثقافية، ويؤسس لمشاريع عدّة تطويرية لعرابة، بحيث أن اختيار مكان المهرجان يهدف الى تعزيز الحركة التجارية والسياحية لمدينة عرابة، وأيضا لدعم الثقافة والتوعية فيها.

كما وأكد رئيس البلدية أن المهرجان يأتي بعد عام ترك آثار سلبية على كافة الأصعدة، وبينها الاجتماعية والنفسية والصحية جرّاء جائحة كورونا التي غيّرت مفاهيم عاداتنا وتقاليدنا، لتتزامن فعاليات هذا المهرجان التراثي الأصيل مع انحسار الوباء، ما يؤكد أن مدينة عرابة هي أولى البلدات في البلاد التي تسعى الى استعادة حياتها المعتادة من خلال هذا المهرجان.




وأشار الى أن هذا المهرجان سيكون نقطة انطلاقة نحو عدد من المشاريع في عرابة، ومن بينها مشروع "القصر الثقافي" الذي بدأت أعمال تشييده. ودعا نصار الجمهور للمشاركة الواسعة والفعّالة لإنجاح فعاليات المهرجان، الذي يسعى الى تذويت قيم المحبة والتسامح.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.