عالمي
shutterstock

هيئة قناة السويس المصرية: إعادة تعويم السفينة تجري بنحاح وتم تعديل مسارها بنسبة 80%


:
:

تحدثت اذاعة الشمس صباح اليوم مع الاعلامي المصري علاء الدين خالد حول السفينة العالقة في قناة السويس وكانت قد اعلنت هيئة قناة السويس المصرية صباح اليوم الاثنين أن عملية إعادة تعويم السفينة الجانحة تجري بنجاح، حيث عادت للطفو بعدما تم تعديل مسارها بنسبة 80%. كما بدأت مناورات الشد لتعويم سفينة الحاويات البنمية الجانحة بواسطة ١٠ قاطرات عملاقة تقوم بالعمل من أربعة اتجاهات مختلفة.



 وأوضحت الهيئة أن توزيع القاطرات خلال مناورات الشد يشمل شد مقدمة السفينة في اتجاه الشمال بواسطة كلا من القاطرتين "بركة 1" و"عزت عادل"، بقوة شد ١٦٠ طنا لكل منهما، فيما تقوم ٤ قاطرات بدفع مؤخر السفينة جنوبا وتشمل القاطرتين الجديدتين "عبد الحميد يوسف" و"مصطفى محمود" بقوة شد ٧٠ طنا لكل منهما، و القاطرتان "بورسعيد 1" و"بورسعيد 2"، كما تعمل قاطرتان على شد مؤخر السفينة جنوبا وفي مقدمتهم القاطرة الهولندية "APL GUARD" بقوة شد ٢٨٥ طنا، والقاطرة "ماراديف"، وتتشارك القاطرتان "تحيا مصر 1" و"تحيا مصر 2" في دفع مقدم السفينة ناحية الشمال. وأفاد بيان من الهيئة، أمس الأحد، بأنه يتم "القيام بأعمال التكريك (التجريف) نهارا، وعمل مناورات الشد بالقاطرات في أوقات تتلاءم مع ظروف المد والجزر" لتعويم سفينة الحاويات "إم في إيفر غيفن"، التي تُعدّ أطول من أربعة ملاعب لكرة القدم، وجنحت بالعرض في مجرى قناة السويس منذ صباح الثلاثاء الماضي، ما عطّل الملاحة في الاتجاهين في المجرى المائيّ البالغ الأهمية.

وأشار البيان إلى أنه حتى الآن تم تجريف 27 ألف متر مكعب من الرمال على عمق وصل إلى 18 مترا، "مع مراعاة حدوث انهيارات ترابية من أسفل السفينة".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.