عالمي
*استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007

اصطاد سمكة بقيمة 2.6 مليون دولار وأكلها برفقة أصدقائه - شاب نيجيري يضيع "فرصة عمره"

لم يكن يعلم شاب نيجيري، عندما التقط صورا مع سمكة ضخمة أنه قد أضاع فرصة عمره، إذ كان بإمكانه أن يبيعها بأكثر من 2.6 مليون دولار، وبدل ذلك قرر أن يأكلها برفقة أصدقائه، على الرغم من كونها "غير صحية تماما".

وجاء في تقرير لصحيفة Businessinsider الأمريكية، أنّ قصة الصياد النيجيري، الذي ينحدر من منطقة أندوني النيجيرية، تحولت بين ليلة وضحاها إلى نكتة، تداولها الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، سواء في نيجيريا أو في العالم، خاصة بعد أن تم تداول صور السمكة، وهم جالسون عليها، قبل أن يتبين لهم أنهم كانوا جالسين على منجم ذهب.

الأمر يتعلق بسمكة "بلو مارين"، وهي أحد الأنواع النادرة والباهظة الثمن.

فحسب تقرير لشبكة CNBC الأمريكية، تبلغ قيمة سمك المارلين نحو 31325.30 دولار للرطل. علاوة على ذلك، فإن إناث هذه السمكة يكون وزنها أكبر من الذكور، حيث يصل طولها إلى 14 قدماً وتزن أكثر من 1985 رطلاً، بينما يتراوح متوسط ​​الأحجام بين 11 قدماً وما بين 200 و400 رطل.

للإشارة، فإن هذه الأسماك ليست مخصصة للاستهلاك بالنسبة للبشر، لأنها تحتوي على كميات غير صحية من الزئبق وملوثات أخرى؛ ومع ذلك، تعتبر لحومها طعاماً شهياً، خاصة في اليابان، حيث يتم تقديمها نيئة تمام مصل أكلة "الساشيمي".

ويحلم الصيادون العارفون بخبايا البحر والأسماك، بأن يعثروا على هذه السمكة، المعروفة بوجودها في المحيطين الأطلسي والهادئ، إضافة إلى وجودها في مياه المحيطات الاستوائية والمناطق المعتدلة، حيث تملك قدرة على الوصول إلى أحجام كبيرة وقدرتها كما أنها تمتاز بقدراتها القتالية المذهلة، ما يعقد من مهمة اصطيادها.


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.