عالمي
*استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007

شاهد بالفيديو: خاطر بحياته ليقبض على قاتل زوجته.. تسلق شاحنة وتشبث بها 30 كيلومترا



نشرت صحيفة "The Daily Mail" البريطانية فيديو قالت إنه لسائق دراجة نارية برازيلي حاول القبض على قاتل زوجته، إذ اضطر أندرسون أنطونيو بيريرا إلى التشبث بشاحنة صدمت دراجته وتسببت في مقتل زوجته، بعدما أسرع سائقها محاولاً الهروب على طول طريق سريع في جنوب البرازيل.

وللبقاء على قيد الحياة، اضطر الزوج أندرسون أنطونيو بيريرا، الذي يبلغ من العمر 49 عاما، إلى الصمود متمسكا بباب الشاحنة فيما استمر سائقها في القيادة لأكثر من 30 كيلومترا، والدراجة النارية محشورة أسفل مقدمة شاحنتِه.

وكان أندرسون وزوجته ساندرا يستمتعان برحلة يوم الأحد على متن دراجة نارية اشتروها قبل شهرين فقط، قبل أن تصدمهما الشاحنة من الخلف على الطريق السريع "بي آر- 101″، في ضاحية "بينها" الساحلية الواقعة في مدينة ساو باولو البرازيلية.


وتُوفيت الزوجة ساندرا، لكن أندرسون، الذي أصيب أيضا في التصادم، تسلّق بطريقة ما من الدراجة النارية وصعد إلى باب الشاحنة، إلا أن سائق الشاحنة تجاهل مناشدات أندرسون بالتوقف، ولم يتوقف إلا بعد أن أجبره سائقو السيارات الآخرون في الطريق على ذلك.

ويُشتبه في أن سائق الشاحنة، الذي يبلغ من العمر 36 عاما، كان تحت تأثير المخدرات عندما وقع الحادث.

ويُظهر مقطع فيديو صوّره سائقو السيارات الأخرى الزوجَ أندرسون وهو معلق إلى الباب الأيسر للشاحنة، ودراجته المحطمة عالقة في أسفل مقدمة الشاحنة التي ظلت تدفعها على طول الطريق.


في وقت لاحق، وبعد أن توقفت الشاحنة أخيرا، نرى في مقطع الفيديو سائقي السيارات وهم يجرّون السائق من شاحنته ويتشاجرون معه، قبل أن يُعتقل لاحقاً.

نُقلت ساندرا بطائرة هليكوبتر إلى المستشفى، لكنها توفيت متأثرة بجروح في الرأس، وتركت وراءها ابنا يبلغ من العمر 26 عاما كما أنه من المتوقع أن يتعافى أندرسون من إصاباته في وقت قريب. كما يُتوقع أن توجه السلطات تهمة القتل العمد إلى سائق الشاحنة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.