عالمي
*استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007

سفينة طائرة في الهواء فوق سطح البحر: إليكم السر

أثارت صورة انتشرت بشكل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي في بريطانيا، جدلا كبيرا بعد أن أظهرت سفينة طائرة في الهواء فوق سطح البحر.

وبحسب صحيفة "The New York Times" الأمريكية فإن صاحب الصورة المشهورة هو البريطاني ديفيد موريس (52 عاماً)، الذي استيقظ ذات صباح في مدينة كورنوال جنوبي بريطانيا، وخلال نظره إلى البحر رأى "سفينة طائرة"، فالتقط صورة لها انتشرت كالنار في الهشيم عبر شبكة الإنترنت.

ووفقاً للصحيفة فقد شعر موريس (52 عاما) بالذهول لدى رؤيته السفينة، وقال لنفسه: "رأسي لا يريد أن يفهم ذلك، لكن يجب أن تكون (السفينة) على الماء".

بحسب الصحيفة فإن ما رآه موريس كان وهما بصريا، يُعرف باسم "السراب المتفوق"، وتحدث هذه الظاهرة بسبب اختلاف درجة الحرارة ما بين البحر والهواء الذي يعلوه، ما يؤدي لتغيير كثافة الهواء وكسر ضوء الشمس لينحني حول الأفق، مسبباً الخداع البصري.

وتسببت الظروف الجوية في ذلك الصباح بتشكيل طبقات من الهواء ذات درجات حرارة مختلفة، ما جعل سرعة عبور الضوء من خلالها متباينة.

وعادة ما يتواجد الهواء البارد فوق الهواء الدافئ، فكلما زاد الارتفاع بات الجو أكثر برودة.

وفي ذلك النهار على وجه التحديد، انعكست الآية، وكانت طبقة الهواء الملاصقة للبحر باردة، كما كانت المياه باردة، وكان الهواء الدافئ في القمة، ما أدى لانعكاس الصورة بهذا الشكل.

ووفقاً لما نقلت هيئة الإذاعة البريطانية "BBC" عن خبير الأرصاد الجوية لديها، ديفيد برين، فإن هذه الظاهرة شائعة الحدوث في القطب الشمالي، إلا أنها تحدث بشكل "نادر جدا" في بريطانيا خلال الشتاء.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.